الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

رداً على تصريحات بيرتس.. "أبو عبير": اجتياح غزة لن يكون نزهة للجيش الاسرائيلي

نشر بتاريخ: 08/05/2007 ( آخر تحديث: 08/05/2007 الساعة: 10:34 )
غزة- معا- قال محمد عبد العال "أبو عبير" الناطق الإعلامي باسم ألوية الناصر صلاح الدين: "إن الجيش الاسرائيلي سيجد ما لا يتوقعه في حال إقدامه على اجتياح قطاع غزة".

وأشار أبو عبير في بيان تلقت "معا" نسخة عنه إلى أن تهديدات وزير الجيش الاسرائيلي عمير بيرتس بشن حملة عسكرية اكبر من تلك التي شنتها اسرائيل على لبنان الصيف الماضي, وقال "إن الشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية تعودت على مثل هذه التهديدات, ونحن لا نكترث لها".

وتابع الناطق باسم الألوية في تصريحات صحافية وصل "معا" نسخة عنها "أن هذه التهديدات تسعى لإضعاف الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة".

وأردف قائلا:" نقول لهذا العدو ولعمير بيرتس على وجه الخصوص والحكومة الصهيونية التي باتت تتخبط بفعل المقاومة الفلسطينية واللبنانية أن تهديداتكم ستعود عليكم بالسلب وسنترك الحوار للبنادق والمقاومة على أرض الواقع".

وشدّد أبو عبير على استعدادات وجاهزية المقاومة وألوية الناصر صلاح الدين للتصدي لاي عدوان اسرائيلي, قائلاً "إن المقاومة لم تكن في نزهة وألوية الناصر كانت تجهز العدة والعتاد للرد على أي اعتداء صهيوني".

كما أكد على ان المقاومة متماسكة وخاصة الأجنحة العسكرية, لافتا إلى وجود غرفة عمليات مشتركة بين المقاومين, مشيراً الى "وجود وحدات مرابطين مشتركة كما تم تقسيم الشوارع على المجموعات ووضع سواتر ترابية".

وأوضح أبو عبير أن هناك تدريبات تجري على قدم وساق للتصدي لأي اجتياح محتمل.

وفي ذات السياق أكد القيادي في ألوية الناصر امتلاك المقاومة أسلحة جديدة ومتطورة قائلا :"هذا جزء من الواقع والفصائل تمتلك المزيد من الصواريخ والعبوات التي تنتظر جنود الاحتلال".

وتطرق أبو عبير إلى الخطة الأمنية الأمريكية, مستنكرا هذه الخطة وكل ما تحتويه من بنود وقال:" من الصعب على المقاومة أن تصدق وتبارك هذه الخطة والتي تشارك فيها بعض الأطراف العميلة".

وتابع يقول:"كنا نتوقع من هذه الشرذمة أن يضعوا نصب أعينهم قضية الأسرى والحدود واللاجئين وغيرها والآن نتطلع إلى رفع هذا الحاجز أو ذاك ورفع الحصار وهذه الخطة هدفها المزيد من التنازلات التي عودتنا هذه الشرذمة عليها منذ أسلو حتى الآن".

وطالب أبو عبير الأجهزة الأمنية التي تنتشر على الحدود بعدم منع المقاومين من إطلاق الصواريخ على البلدات الاسرائيلية محذراً من "المساس أو التعرض لأي مقاوم ينوي ضرب هذه الصواريخ".