الإثنين: 27/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

تأجيل محاكمة قاضي قضاة فلسطين إلى الشهر القادم

نشر بتاريخ: 08/05/2007 ( آخر تحديث: 08/05/2007 الساعة: 14:57 )
القدس-معا- اصدرت محكمة الصلح الإسرائيلية في مدينة القدس قراراً بتأجيل محاكمة الدكتور الشيخ تيسير رجب التميمي قاضي قضاة فلسطين رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي بتهمة التحريض ضد سلطات الاحتلال الإسرائيلي ودخول القدس والمسجد الأقصى المبارك بدون تصريح منها إلى السادس والعشرين من شهر حزيران القادم.

وقال الدكتور التميمي في معرض رده على قرار تأجيل محاكمته:" أن مدينة القدس أرض فلسطينية محتلة وقوانين الاحتلال الإسرائيلي لا تنطبق عليها كما أن إسرائيل لا حق لها في مدينة القدس لا تاريخياً ولا حضارياً وقرار ضمها قرار باطل استناداً إلى القرارات الدولية العديدة الصادرة عن مجلس الأمن الدولي بخصوصها".

وأكد قاضي القضاة أن محاكمته سياسية لبطلان الأساس القانوني ولعدم شرعية وصلاحية هذه المحكمة الاحتلالية، منوهاً إلى أنها تأتي في سياق تهويد المدينة المقدسة للاستفراد بالمسجد الأقصى، والعمل على إسكات أي صوت يفضح المخططات الإسرائيلية الهادفة إلى هدمه وإقامة الهيكل المزعوم مكانه.

وأوضح الشيخ التميمي أن إسرائيل مهما حاولت إخفاء جرائمها بحق القدس والمقدسات الإسلامية فإنها لن تنجح ولابدّ أن تحاسب على تلك الجرائم ما دام صاحب الحق يطالب بحقه.

وأشار قاضي القضاة إلى أن الإجراءات التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي وبقرار سياسي من الحكومة الإسرائيلية بحقه لن تثنيه عن الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى، ولن تستطيع منعه من الدخول إلى المدينة المقدسة والصلاة في المسجد الأقصى المبارك حتى لو أدى ذلك إلى تصاعد الهجمة الإسرائيلية الشرسة ضده.

وأضاف الشيخ تيسير التميمي أن الشعب الفلسطيني يتعرض للإبادة والتطهير العرقي على يد سلطات الاحتلال الإسرائيلي دون أن يتمكن المجتمع الدولي بمنظماته وهيئاته من ترجمة أقواله وقراراته إلى أفعال تردع وتعاقب الاحتلال الإسرائيلي.

ومن الجدير بالذكر بأن سلطات الاحتلال قد اعتقلت الشيخ التميمي عدة مرات بتهمة مقاومته للاحتلال الإسرائيلي ودخوله القدس والمسجد الأقصى بدون تصريح منها.