الإثنين: 27/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

د. حنين يحتج على عدم ادراج ذكرى النصر على النازية أمام الكنيست: ماضون على درب مكافحة الفاشية والعنصرية!

نشر بتاريخ: 09/05/2007 ( آخر تحديث: 09/05/2007 الساعة: 16:03 )
القدس- معا- استغل د. دوف حنين، عضو الكنيست من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، أمس الثلاثاء، خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست للتعبير عن احتجاجه على رفض رئاسة الكنيست لادراج موضوع الذكرى الـ62 للنصر على النازية.

وأضاف د. حنين، وهو عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي الاسرائيلي، في خطابه قائلا "إنني أنتمي الى حركة سياسية، كان لها دور أساسي بالمعسكر العظيم الذي داس الفاشية والنازية، انني أنتمي الى الحركة السياسية الشيوعية في البلاد والتي تحيي سنويا ومنذ العام 1945 ذكرى النصر على النازية."

وأنهى خطابه بالقول "أخصص هذا الخطاب لذكرى طلائعيي النضال ضد الفاشية، للمتطوعين ضد الفاشية في اسبانيا وبينهم يهود وعرب من البلاد ممن تطوعوا للقتال في هذه الجبهة قبل اندلاع الحرب العالمية الثانية. وأريد أن أخص بالذكر القادة الشيوعيين اليهود: يتسحاك ويتنبيرغ، ضابط غيتو فيلنا، بنحاس كارتين، أنجي شميط، مؤسس منظمة اليهودي المقاتل في جيتو وارسو. هؤلاء ورفاقهم، لن ننساهم ولن نسمح بنسيانهم، وسنواصل على دربهم، درب النضال ضد الفاشية والعنصرية."