الثلاثاء: 05/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

مؤتمر مجلس طلبة جامعة بيرزيت يقرر تشكيل لجنة لإعادة صياغة دستور المجلس ومحاربة مؤسسات التطبيع

نشر بتاريخ: 12/05/2007 ( آخر تحديث: 12/05/2007 الساعة: 11:12 )
رام الله- معا- عقد اعضاء مؤتمر مجلس طلبة جامعة بيرزيت اجتماعاً هاماً امس في قاعة النشاطات الطلابية في الجامعة.

وتم خلال الاجتماع مناقشة العديد من القضايا المهمة التي تخدم الصالح الطلابي والنقابي والخدماتي العام وتعزز مشاركة جميع أعضاء المؤتمر للقيام برسالتهم وتكليفهم في تقديم كافة إحتياجات الطلبة ومتابعة ومؤازرة سكرتيريا المجلس للقيام بأعلى مستوى خدماتي ونقابي لكافة الطلبة من دون أي تميز أو تحيز.

وقام رئيس مؤتمر مجلس الطلبة إبراهيم طملية بعرض جدول أعمال الجلسة على الأعضاء وتوافق جميع الاعضاء على أهمية توزيع كافة أعضاء المؤتمر على لجان المجلس لضمان أكبر مشاركة طلابية في لجان المجلس وللعمل على تخصيص وتقسيم العمل على جميع الاعضاء بشكل منظم حتى يكفل المجلس تجميع كافة المبادرات والقراءات والافكار النقابية بشكل جماعي ووحدوي تحت دائرة الحفاظ على عدم تجاوز الصلاحيات المدونة في الائحة الداخلية لدستور المجلس، والانطلاق بإنضباط نحو خدمة الطلبة.

وأشار طملية الى توافق وتناغم جميع الكتل الاربع المشكلة للمؤتمر على أسلوب التوزيع وكان ظاهرا بشكل مريح وايجابي تجانس الجميع لتقسيم أعضاء المؤتمر من دون أي حاجة للعودة لتصويت حسب الاغلبية البسيطة وهو الامر الذي فرض إهتمام الجميع بعرض العديد من النقاط المهة ومطالبة المؤتمر للعمل على إنجازها.

واكد طملية أن جميع أعضاء المؤتمر اتفقوا للعمل على تعديل وإعادة صياغة دستور المجلس بسبب وجود العديد من الفراغات والإلتباسات القانونية داخل بنود الدستور وعدم شمول الدستور للعديد من الاستحداثات في الجوانب الاجتماعية والنقابية داخل الحرم الجامعي، وعدم توضيح الدستور للعديد من المتطلبات والاحتياجات المهة لمجلس الطلبة والصالح الطلابي العام وبذلك توافق جميع أعضاء المؤتمر على تشكيل لجنة طلابية لإعادة صياغة الدستور مشكلة من كتلة الوفاء الاسلامية وكتلة الشهيد ياسر عرفات والقطب الطلابي التقدمي الديمقراطي والجماعة الإسلامية جند الله تعمل على ترتيب عملية إعادة صياغة الدستور ومتابعة الاطراف القانونية والقضائية والاجتماعية والتعاون مع العديد من الشخصيات النشيطة في العمل الطلابي وعمادة شؤون الطلبة وشخصيات أكاديمة عملوا في مجال النشاطات والفعاليات الطلابية والعديد من المؤسسات الرسمية والمحلية.

وأكد طملية أن لجنة إعادة صياغة دستور مجلس الطلبة ستعمل على تجميع العديد من الاستشارات والقراءات والمبادرات وتقديمها بعد التوافق المبدئي عليها الي أعضاء مؤتمر مجلس طلبة جامعة بيرزيت لعرضها عليهم و التصويت على القراءات.

وطالب طملية جميع الاعضاء بالعمل في أسرة المؤتمر بروح الاخوة و المحبة بشكل متكامل و طالب اعضاء مجلس الطلبه الاحد عشر بتكثيف إجتماعاتهم والإهتمام بالقضايا المهمة و ذات الأولوية النقابية بدون أي خلافات.

وأوضح طملية ان مؤتمر مجلس الطلبه الذي يشكل 51 عضواً من طلبة الجامعة هو القادر على حل كافة مشاكل الطلبة وتعزيز دور المجلس وتطوير الوضع الثقافي والفكري والنقابي والاجتماعي للطلبة.

وطالب أعضاء المؤتمر سكرتيريا جميع لجان مجلس الطلبة العمل بشكل عاجل وضمن سقف زمني لمحاربة كافة المؤسسات الساعية لنشر ثقافة الطبيع مع المحتل تحت أي غطاء إجتماعي أو شبابي أو ثقافي ووضع خطوات لمحاسبة كل من يسعى للعمل ضمن هذه السياسة الفاسدة و خاصة إذا تعلق الامر ببعض نوادي التخصصات و بعض الطلبة في الجامعة، ودعا رئيس مؤتمر مجلس الطلبة إبراهيم طملية الأعضاء للترتيب لعقد إجتماع عاجل في منتصف الاسبوع القادم.