مانديلا: محاميا المؤسسة يزوران سجون شطة وجلبوع وبئر السبع

نشر بتاريخ: 14/05/2007 ( آخر تحديث: 14/05/2007 الساعة: 15:46 )
رام الله- معا- زار محاميا مؤسسة مانديلا لرعاية شؤون الاسرى والمعتقلين بثينة دقماق وهلال جابر، بزيارة عدة من الأسرى في سجني جلبوع وشطة أمس الأحد الموافق 13/5/2007.

واشارت المؤسسة في بيان لها تلقت "معا" نسخة منه، ان المحاميان تمكنا في سجن جلبوع من زيارة كل من الأسرى: مؤيد عبد الصمد ، شريف رداد ، تحسين داود مكاوي ، كريم يونس ، علاء البازيان ، بشر المقت.

واضافت المؤسسة ان الاسرى افادوا عن وجود نقص حاد بالكانتين وطالبوا بدفع المخصصات المالية بأسرع ما يمكن وعن سوء معاملة الإدارة للأسرى في سجن جلبوع، فيما تحدث الأسير كريم يونس عن سياسة ادارة السجون بفصل أسرى القدس وأسرى 48 عن أسرى الضفة وان الأسرى يعيشون حالة انتظار وترقب متأملين خيرا ان تتحرك الأمور بشكل ايجابي فيما يتعلق بصفقة التبادل.

وبدوره أعرب الأسير مؤيد عبد الصمد عن أمل الأسرى القدامي وكبار السن في الحرية والإفراج القريب ودعا الحكومة الفلسطينية الى ضرورة حل مشكلة المعلمين ووقف حالة الفلتان والفوضى المستشرية في قطاع غزة.

اما الاسير المقدسي علاء البازيان فقد عبر عن استياء الأسرى للأحداث المؤسفة في قطاع غزة، وان تصاعد الإحداث يعيق إتمام صفقة التبادل ويؤثر على سمعة ونضالات الشعب الفلسطيني.

بينما أفاد الاسير شريف رداد من قسم 5 في السجن المذكور ان إدارة السجن تصعد من سياساتها العميقة تجاه الاسرى متطرقا الى التعامل المفرط للادارة عندما دخلت يوم 7/5/2007 الى قسم 5 مدججة بالأسلحة والكلاب وقامت بالاعتداء وتعريضهم الأسرى للتفتيش المذل واخراجهم للفورة وهم مكبلين وبطحهم على الارض والاعتداء عليهم بالضرب في جميع انحاء الجسم وتم تجميعهم بغرفتين رغم كثرة العدد وقامت بتفتيش كل غرف الأسرى والعبث باحتياجاتهم بما فيها سوائل التنظيف والزيت.

وبعد ذلك منعت الاسرى من الخروج الى الفورة لمدة 3 أيام كما ومنعت زيارة الأهالي وتم سحب عدد كبير من المراوح الكهربائية من الغرف.

وفي سجن شطة قام المحاميان دقماق وجابر بزيارة كل من الاسرى: امير ابو رداحة، ياسر مشعطي، مهراج شحادة، احمد كميل، يوسف ارشيد، اسماعيل الجمال، انس جرادات، وجدي الجلاد وطارق حسين.

والذين اشتكوا كذلك من نقص الكانتين وعدم دفع المستحقات المالية الخاصة بالأسرى وتحدثوا عن وجود نقص بالمراوح الكهربائية ، كما افادوا إن إدارة السجن لا تراعي أهمية إدخال الاطفال الى أبائهم أثناء الزيارة وكذلك إدخال الملابس للأسرى وطالبوا بضرورة السماح بإدخال الكتب على زيارات الأهالي.

وكانت دقماق قد تمكنت من زيارة الاسيرين مسلمة ثابت وابراهيم عليان في سجن ايشل بئر السبع، واثناء الزيارة أفاد عليان وهو ممثل الأسرى إن إدارة السجن تتعمد إجراء تنقلات في صفوف الأسرى لخلق حالة من عدم الاستقرار بينهم.