الناطق بلسان الجيش: لم نتخذ قرارا بتوسيع العمليات..تلفزيون اسرائيل يقول ان اولمرت اخبر عباس ان الرد على غزة سيكون قاسيا

نشر بتاريخ: 17/05/2007 ( آخر تحديث: 17/05/2007 الساعة: 20:52 )
القدس - معا - قال الناطق بلسان الجيش "أفيحاي أذروعي"، بأنه لم يتخذ بعد أي قرار بتوسيع العمليات العسكرية في قطاع غزة، مشيراً الى أن الغارات التي شنها الجيش الإسرائيلي تستهدف فقط نشطاء حماس ومنظومة صواريخها.

ونفى اذروعي مسؤولية الجيش عن إصابة مدنيين في هذه الغارات،مشيرا" بأنه ليس لدى الجيش اسماء محددة لمستهدفين من قيادات عليا من حماس، لكن هناك بعض الخطط قدمت لرئيس الوزراء ورئيس الأركان وإن وجدت هذه الأسماء فلن نكشف عنها" .

ووفقاً للناطق الإسرائيلي فقد أطلق اليوم 13 صاروخاً بإتجاه سديروت مما أوقع بعض الأضرار وإصابة مواطنين.

وأشار الناطق الى أن وزير الدفاع " عمير بيريتس " أصدر تعليماته بإرسال بعض سكان سديروت الى فنادق للإقامة فيها .

ومن ناحية اخرى، قال محللون عسكريون إسرائيليون أن الهجوم على قطاع غزة في بدايته، وأنه قد يتطور حسب تطور الأحداث وقد يتواصل لشهر كامل .

وكشف التلفزيون الإسرائيلي في نشرته الليلة عن فحوى رسالة شفوية بعث بها رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت للرئيس محمود عباس قال له فيها أن فترة ضبط النفس الإسرائيلية قد إنتهت وأن الرد على غزة سيكون قاسياً .

وكانت القناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي قالت الليلة أن الجهاز العسكري لحماس قد تمرد على إسماعيل هنية الذي لم يعد قادراً على ضبط الأمور .