الأحد: 21/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

استشهاد راعيي اغنام واصابة 2 آخرين بقذيفة في بيت حانون.. والقصف الجوي طال ورشاً ومخارط لتصنيع الحديد وجمعية خيرية بغزة

نشر بتاريخ: 19/05/2007 ( آخر تحديث: 19/05/2007 الساعة: 10:24 )
غزة- معا- استشهد راعيا أغنام فلسطينيان واصيب إثنان آخران بجراح قبل ظهر السبت في قصف مدفعي اسرائيلي استهدف بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وقال الدكتور معاوية حسنين مدير عام الاسعاف والطوارئ بوزارة الصحة إن جثة الشاب سمير عبد الفتاح مطير (19 عاماً) وصلت الى مستشفى بيت حانون, إضافة الى ثلاثة مواطنين مصابين بشظايا قذيفة اسرائيلية بينهم اثنان في حالة حرجة تم تحويلهما الى مجمع الشفاء الطبي بغزة لتلقي العلاج.

وأعلنت المصادر الطبية بمستشفى الشفاء في وقت لاحق اليوم عن استشهاد الفتى ماهر حمد حشيش (15 عاماً) متأثراً بجراحه التي اصيب بها في القصف الذي الذي طال رعاة الاغنام في بيت حانون.

وأوضح حسنين أن اصابات الشهيدين والجريحين تركزت في الرأس والبطن, حيث خرجت احشاء بعضهم بعد أن بقرت شظايا القذيفة بطونهم.

وكان عدد من الرعاة تعرضوا لاطلاق قذيفة من دبابة اسرائيلية في منطقة الزيتون الواقعة خلف مبنى بلدية بيت حانون شمال القطاع.

وافاد شهود عيان ان المدفعية الاسرائيلية اطلقت 4 قذائف توسطت احداها مجموعة من رعاة الاغنام فيما سقطت باقي القذائف في اراض مفتوحة.

وفي ذات السياق تجدد القصف الجوّي الإسرائيلي على مناطق مختلفة من مدينة غزة فجر اليوم السبت وشنت الطائرات الحربية اربع غارات جوية على حي الشجاعيّة شرق مدينة غزة وعلى حي الزيتون جنوب المدينة مستهدفة مخارط وورش لتصنيع الحديد.

واطلقت الطائرات الإسرائيلية صاروخاً على الأقل تجاه ورشة لتصنيع الحديد تقع على شارع صلاح الدين وتعود ملكيّتها لعائلة السمنة.

وأدّى القصف إلى تدمير الورشة بالكامل واشتعال النيران فيها، وإلحاق أضرار ماديّة في بعض المباني والممتلكات المجاورة.

وفي وقت سابق قصفت الطائرات الإسرائيليّة بصاروخٍ واحدٍ ورشة للحدادة لعائلة أبو حليمة في حي الزيتون، بصاروخ لم ينفجر قبل ان تعاود قصفها مرة ثانية.

وكانت الطرائرات الاسرائيلية قصفت جمعية المرابط الخيرية التابعة لحركة فتح بصاروخ ما ادى الى تدمير الجمعية التي تقع في نهاية شارع النصر شمال مدينة غزة.

واثارت الغارات حالة من الخوف في نفوس النساء والاطفال دون ان تؤدي الى وقوع اصابات.

التحديث الاخير 04:20