الأحد: 21/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

اعتصام القطاع الخاص في جنين احتجاجا على الاعتداءات التي طالت مؤسساته

نشر بتاريخ: 20/05/2007 ( آخر تحديث: 20/05/2007 الساعة: 19:11 )
جنين - معا - اعتصم ممثلو المؤسسات في القطاع الخاص واغلقوا المؤسسات والمحلات التجارية في مدينة جنين لمدة ساعة احتجاجا على التدهور الامني في غزة .

وكان الاعتصام والإضراب بدعوة من المجلس التنسيقي الأعلى للقطاع الخاص لكافة المؤسسات والمحلات التجارية للاعتصام والإضراب في كافة مدن الضفة الغربية وقطاع غزة .

وقال نصر عطياني المدير العام للغرفة التجارية في جنين أن الهدف من الاعتصام جاء كحملة أطلق عليها اسم "كفى" وجاءت لتكريس الوحدة الوطنية الفلسطينية والنظر بعين الحكومة إلى المصلحة الوطنية العليا خاصة بعد تكرار الاقتتال الداخلي والاعتداء على مؤسسات القطاع الخاص وانتشار حالة الفلتان الأمني وغياب سلطة القانون .

وطالب عطياني مؤسستي الرئاسة والحكومة بضرورة توحيد الصف والبحث عن المخرج للحالة التي يعشها الشعب الفلسطيني والتي انعكست بصورة سلبية وخطيرة على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية وباتت تهدد النسيج الاجتماعي في فلسطين داعيا إلى وضع المصلحة الوطنية العليا فوق كافة المصالح .

بينما قال عماد شواهنة مدير الاتصالات في جنين أن الفترة الأخيرة تعرضت شركات القطاع الخاص وتحديدا شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية لاعتداءات حيث تعرضت مراكز الاتصالات في نابلس ورام الله وغزة من قبل مجهولين خارجين عن الصف الوطني لإحداث الفتنة داعيا كافة الأجهزة الأمنية إلى حماية المؤسسات الخاصة .

من جهته جمال عبيد ممثل عن بنك القاهرة عمان قال "أننا نعمل من اجل المصلحة الوطنية الفلسطينية وبدعوة من المجلس التنسيقي الأعلى للقطاع الخاص ومن سلطة النقد الفلسطيني قمنا بالإضراب والاعتصام من اجل نقل الصورة ونقل رسالة واضحة الاحتجاج على الاقتتال الداخلي وضد الاعتداءات على المؤسسات الخاصة .