الأحد: 25/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

تهريب عابر للقارات..هواتف خلوية وسجائر مهربة تصل اسرائيل جوا !!

نشر بتاريخ: 28/05/2007 ( آخر تحديث: 28/05/2007 الساعة: 17:48 )
بيت لحم -معا- اكثر من عشرة الاف هاتف خلوي من احدث ما انتجته التكنولوجيا هربت الى اسرائيل خلال الستة اشهر الماضية عبر مطار اللد ووجدت طريقها الى " ساحات العرض " في محطة الباصات القديمة بمدينة تل ايب .

ووصفت مصادر في المطار عمليات التهريب التي تتم عبر المنفذ الجوي بالصناعه الرائجة والرابحه التي تستهوي الاسرائيليين الذين اطلق عليهم اسم " الرسل والسعاة " الذين يجدون في مراكز التسوق في دول الشرق الاقصى مثل الصين وتايلند وسنغافورا وغيرها لشراء الهواتف الخلوية باسعار زهيدة تمهيدا لتهريبها الى اسرائيل حيث يتضاعف الثمن عدة مرات لكنه يبقى اقل بكثير من اسعار شركات الهاتف الخلوي الرسمية .

وساقت صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية مثال اليهودي المتدين الذي وصل قبل شهر الى موقع الجمارك داخل المطار وبالكاد استطاع الوقوف على قدميه ليتبين لرجال الجمارك الذين اصروا على تفتيشه بانه يحمل على جسده اكثر من 600 هاتف خلوي نزع منها البطاريات للتدليل على حجم الظاهرة التي تتسبب بخسائر جسيمة للاقتصاد الاسرائيلي عبر التهريب من قيمة الجمارك وكذلك بيعها في السوق السوداء دون ان تجبى ضريبة الدخل من تجار المهربات .

وفي حادثة اخرى وصل الاسبوع الماضي مواطن امريكي الى جمارك مطاراللد وقد ارتدى جاكيت يحتوي على 146 جهازا خلويا من كافة الانواع بلغ قيمتها المقدرة بـ 168 الف شيكل ما يعني ان قيمة الجمارك الواجب استيفاؤها هي 55 الف شيكل .