الخميس: 22/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

باراك ام ايالون ؟ .. تضارب بين القناتين الاولى والثانية حول هوية الفائز بزعامة حزب العمل

نشر بتاريخ: 28/05/2007 ( آخر تحديث: 28/05/2007 الساعة: 22:42 )
بيت لحم - معا- تضاربت نتائج العينات والاستطلاعات التلفزيونية التي رافقت انتخابات حزب العمل الداخلية لاختيار رئيس جديد للحزب حيث منح استطلاع القناة الثانية عامي ايالون 39% من الاصوات مقابل 33 % ايهود باراك .اما القناة الاولى فقالت ان ايهود باراك هو الفائز ما خلق ارتباكا حذرا في صفوف المتابعين .

وترك التضارب الحاصل في النتائج الاستطلاعية وضيق مساحة التنافس امام المتنافسيين الاساسيين ، ترك المحللين في حيرة من امرهم في انتظار النتائج النهائية التي ستظهر منتصف هذه الليلة .

وفيما يلي نتائج كل استطلاع من استطلاعات القنوات التلفزيونية :
القناة الاولى :
اهود باراك : 38%
عامي ايالون : 36 %
عمير بيرتس :17%
عوفير بينس : 7%
داني ياتوم :2 %


نتائج استطلاع القناة الثانية
عامي ايالون : 39%
باراك : 33%
عمير بيرتس : 19%
اوفير بينس : 6%
داني ياتوم : 3%

هذا وشهدت الانتخابات الداخلية اقبالا كبيرا حيث سجلت نسبة تصويت عالية نسبيا وصلت الى 60% في جميع صناديق الاقتراع البالغ عددها 333 صندوقا .