التجمع الوطني المسيحي يطلق حملة دولية لمناشدة المجتمع الدولي للضغط على اسرائيل لوقف عدوانها

نشر بتاريخ: 30/05/2007 ( آخر تحديث: 30/05/2007 الساعة: 14:56 )
القدس - معا - اطلق التجمع الوطني المسيحي، اليوم الاربعاء، حملة دولية لمناشدة المجتمع الدولي بالضغط على اسرائيل لوقف عمليات القصف والاغتيال التي تستهدف ابناء الشعب الفلسطيني.

واشار التجمع في بيان له تلقت "معا" نسخة منه، ان الحملة الدولية شملت عددا من المفكرين والاكاديميين و الاقتصاديين و السياسيين في الولايات المتحدة و دول اوروبا و اميركا الجنوبية واستراليا و اليابان.

وركزت الحملة على الاثار الكارثية لعمليات القصف و الاغتيال التي تقوم بها سلطات الاحتلال خاصة منذ قرارها الاخير باطلاق عنان جيشها ليسبب المزيد من القتل و الدمار.

وبدوره، قال ديمتري دلياني رئيس التجمع الوطني المسيحي ان حكومة اسرائيل قررت تشديد سياسة العقاب الجماعي الذي تمارسه ضد الفلسطينيين منذ نشأتها عبر تجديد قصفها لقطاع غزة، مشددا على واجب كل فلسطيني بنشر هذه الحقائق امام العالم لفضح الممارسات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني القابع تحت الاحتلال.

وطالب دلياني المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه القضية الفلسطينية و عملية السلام المعلقة بقرار اسرائيلي، خاصة اللجنة الرباعية الدولية التي اصبح دورها مهمشا، على حد تعبيره، بفعل الجهود الدبلوماسية و الاعلامية الاسرائيلية التي لا تلاقي جسما فلسطينيا او عربيا فاعلا يتحداها، ليكشف عملية تشويه الحقيقة التي تمارسها مما يدعو مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية للتدخل بفاعلية اكبر للمساهمة في رفع الظلم عن ابناء شعبنا.