المكتب الإعلامي" أسرانا" يدعو المؤسسات الحقوقية متابعة مراكز التحقيق

نشر بتاريخ: 05/06/2007 ( آخر تحديث: 05/06/2007 الساعة: 02:12 )
القدس- معا- دعا المكتب الإعلامي أسرانا في محافظة القدس جميع المؤسسات الحقوقية والإنسانية ولجنة الصليب الأحمر الدولي وأطباء وحقوق الإنسان الى ضرورة متابعة مراكز التحقيق بكافة السجون الإسرائيلية.

وقال منقذ أبو رومي مدير المكتب في بيان وصل" معا" نسخة عنه: "انه بات من الضرورة متابعة مراكز التحقيق بداخل السجون الإسرائيلية لأنه يستخدم فيها كافة أشكال التعذيب والتهديد ضد الأسرى والمعتقلين ويحرم خلالها الاسرى من النوم والعلاج ويتم استخدام الشبح والضرب ضدهم من قبل طواقم التحقيق".

وأشار أبو رومي، "انه في ألاونه الاخيره استخدم المحققون كافة وسائل التعذيب ضد الأطفال من اجل إجبارهم على الاعتراف، واستخدم ضدهم أساليب محرمه دوليا ويحرم الاسرى خلالها من شرب الماء وقضاء حاجياتهم ويمنعون من الذهاب إلى الحمامات."

وطالب المكتب، "المؤسسات الدولية لحقوق الإنسان بالتوجه إلى محكمة العدل العليا لاصدار قرار يمنع المحققون من استخدام كافة أساليب التحقيق المهينة والعمل من اجل إصدار قرار للإفراج الفوري عن صغار السن".