الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

انعقاد الاجتماع الدوري لاستشاري محافظة طولكرم

نشر بتاريخ: 26/01/2014 ( آخر تحديث: 26/01/2014 الساعة: 19:31 )
طولكرم -معا - ترأس محافظ طولكرم اللواء د.عبد الله كميل الاجتماع الدوري للمجلس الاستشاري للمحافظة بحضور عضو التشريعي د.سهام ثابت وأمين سر حركة فتح مؤيد شعبان ومنسق الجلس رائد القاروط .

واكد اللواء د. كميل على اهمية النهوض بواقع المحافظة في جميع الميادين وعلى كافة المستويات وخاصة أن محافظة طولكرم تتمتع بالكثير من الكفاءات التي اذا تم الاعتماد عليها والتعاون معها عندها ستزدهر المحافظة في كافة المجالات .

وأشار د.كميل إلى أن القيادة الفلسطينية تمر الآن بالكثير من الضغوط من أجل التنازل عن بعض الثوابت الوطنية إلا أن القيادة الفلسطينية ممثلة بسيادة الرئيس محمود عباس ثابتة ومتمسكة بها ولن تتنازل عن أي حق من حقوق الشعب الفلسطيني وهذا يتطلب منا جميعا مسؤولين وشعبا الالتفاف حول القيادة الفلسطينية وذلك بتنظيم الكثير من المسيرات التضامنية والندوات ،مؤكدا أن القدس الشرقية هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.

أما على صعيد المصالحة الوطنية طالب المحافظ حركة حماس أن تظهر مصداقيتها وجديتها في المصالحة من خلال ما اتفق عليه خاصة ما يتعلق اجراء الانتخابات وفي حينها يكون للشعب الكلمة الفصل، مشيرا الى أهمية هذا الاجتماع كونه يسلط الضوء على الكثير من الثغرات والمشاكل التي تهم المواطن الكرمي للخروج بتوصيات ومشاريع تحتاجها المحافظة على الصعيد العمراني والاجتماعي والاقتصادي ووضع خطة استراتيجية تعمل على تطوير البلد والقفز بها من واقع التهميش الى واقع الصدارة .

وقدم كل من الحضور مجموعة من المطالب والاحتياجات كل حسب جهته والمنطقة التي يمثلها وتنوعت المطالب ما بين تطوير الخدمات والبنى التحتية للوصول الى تنمية مستدامة في المحافظة كما خرج المجتمعون بعدد من التوصيات ومنها تشكيل لجنة وطنية داعمة لجهود كل من جامعتي القدس المفتوحة فرع طولكرم وجامعة فلسطين التقنية "خضوري" لتطوير ادائهما العام والمساهمة في تطوير البنية التحتية لكلاهما.

كما اتفق على التواصل مع الشؤون المدنية من اجل البحث في امكانية فتح البوابة الواصلة بين سكان منطقة الشعراوية والاهل في ال48 وتوصية بدعوة وزير التربية والتعليم العالي لزيارة المحافظة والاطلاع اكثر على احتياجات قطاع التعليم فيها والعمل على ايجاد الية للتواصل بين بلدية طولكر ووزارة المالية لمعالجة مسألة الديون المتراكمة على الوزارة والبحث في امكانية ايجاد خط سير واصل ما بين مجمع الكراجات الغربي وجامعة فلسطين التقنية "خضوري" وغير ذلك.