مجلس القضاء الأعلى يتسلم التقرير السنوي الثاني عشر حول وضع حقوق المواطن الفلسطيني خلال العام 2006

نشر بتاريخ: 11/06/2007 ( آخر تحديث: 11/06/2007 الساعة: 12:56 )
معا- استقبل القاضي عيسى أبو شرار رئيس المحكمة العليا- رئيس مجلس القضاء الأعلى امس وفدا من الهيئة المستقلة لحقوق المواطن وذلك في مقر السلطة القضائية في مدينة البيرة.

حيث قام الوفد بتسليمه التقرير السنوي الثاني عشر حول وضع حقوق المواطن الفلسطيني خلال العام 2006.

وقد تخلل اجتماع القاضي أبو شرار مع وفد الهيئة المستقلة مناقشة ظاهرة تصاعد التعذيب في مراكز الإصلاح والتأهيل " السجون".

وقام القاضي عيسى أبو شرار بإصدار تعليماته للقضاة في المحاكم النظامية وذلك لحثهم على القيام بزيارات تفقدية لمراكز الإصلاح والتأهيل وأماكن التوقيف بشكل دوري وفقا لأحكام المادة ( 126) من قانون الإجراءات الجزائية رقم (3) لسنة 2001 وأيضا استنادا إلى أحكام المادة ( 11 ) من القانون رقم (6) لسنة 1998 بشأن مراكز الإصلاح "السجون " وبناء على ذلك قام بعض القضاة النظاميين بزيارة تفقدية لسجن غزة بتاريخ 9/5/2007 حيث تبين لهم بعض الإشكاليات منها أن مساحة السجن لا تتناسب وعدد النزلاء الموقوفين فيه إذ يوجد ما يقارب (687) نزيل، عدا أن السجن يحتاج إلى أعمال الترميم الفورية نظرا لعدم ملائمته للمعايير القانونية المطلوبة.

وقام مجلس القضاء بمراسلة وزير الداخلية لوضعه في صورة الأمر حتى يتم تدارك كافة الإشكاليات المطروحة.