الثلاثاء: 27/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

للمرة الثانية خلال يومين:الجيش الاسرائيلي يقتحم بلدة بلعا شرق طولكرم ويقوم بأعمال دهم وتفتيش

نشر بتاريخ: 31/08/2005 ( آخر تحديث: 31/08/2005 الساعة: 03:01 )
طولكرم ــ معا ــ للمرة الثانية خلال يومين اقتحمت قوة كبيرة من الجيش الاسرائيلي مكونة من سبعة آليات بلدة بلعا شرقي مدينة طولكرم , حيث افاد شهود عيان بأن الجيش قام بإطلاق النار وقنابل الصوت خلال اقتحامه للبلدة وقام بحملات تفتيش ودهم لمنازل المواطنين هناك.

واضاف الشهود بأن الجيش يركز في عمليات التفتيش والدهم في المنازل المهجورة والقديمة الخالية من السكان اعتقادا منه بأن رجال من المقاومة يتخذونها مأوى لهم , كما قام الجيش بتفجير ابواب منزل غير مسكون تعود ملكيته للمواطن محمود مصطفى قاسميه في الحي الغربي من البلدة وقاموا بإلقاء القنابل داخل البيت معتقدين بأن احدا في داخله , كما قاموا بمداهمة وتفتيش منزل الرقيب اول في الشرطة الفلسطينية رائد شومريه في الحي الغربي وما زالوا يتواجدون في داخل المنزل وعلى سطحه مانعين ساكنيه من استخدام المرافق في المنزل .

من جانب آخر شوهدت دوريات عسكرية اسرائيلية تتجول داخل مدينة طولكرم وبالتحديد على الطريق الواصل بين المدينة وضاحية شويكه شمالا , اضافة الى سماع عدد من الطلقات الحية داخل المدينة دون معرفة الاسباب او مكان الطلقات, اضافة الى القيام بأعمال دورية داخل مخيم طولكرم وبالقرب من مديرية الشرطة جنوب المدينة قادمين من جهة حاجز الكفريات .

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت البلدة امس وقامت باعمال تفتيش في منازل المواطنين والعبث بمحتوياتها .