الثلاثاء: 04/10/2022

الهيئة العامة للاستعلامات: 4032 شهيداً و 44666 جريحاً منذ بداية الانتفاضة

نشر بتاريخ: 29/05/2005 ( آخر تحديث: 29/05/2005 الساعة: 14:59 )
غزة -ذكر تقرير صادر عن الهيئة العاملة للاستعلامات ان عدد الشهداء الفلسطينين منذ اندلاع انتفاضة الأقصى في 29/9/2000 وحتى 30/04/2005، بلغ 4032 شهيداً، يضاف إليهم 82 شهيداً لم يتم تسجيلهم بسبب الإجراءات الإسرائيلية، فيما بلغ عدد الجرحى 44666، بالإضافة إلى 8435 جريحاً تلقوا علاجاً ميدانياً.
وذكر التقرير أن عدد الشهداء من الأطفال أقل من 18 عاماً، بلغ 750 شهيداً، أما الشهداء جراء القصف الإسرائيلي فبلغ 732 شهيداً، وهناك 262 شهيدة من الإناث، و344 شهيداً في صفوف الأمن الوطني، و817 طالباً ومعلماً استشهدوا برصاص الاحتلال الإسرائيلي.
وحسب التقرير، فقد بلغ عدد الشهداء خارج إطار القانون "الاغتيالات والتصفية الجسدية"، 325 مواطناً، كما بلغ عدد الشهداء من المرضى جراء الإعاقة على الحواجز الإسرائيلية 131 شهيداً، ما بين طفل وسيدة وشيخ مسن من مرضى القلب والكلى والسرطان، و50 شهيداً قضوا جراء اعتداءات المستوطنين اليهود على المواطنين الفلسطينيين، و36 شهيداً من أفراد الأطقم الطبية والدفاع المدني، 9 من الشهداء الإعلاميين والصحفيين، و220 شهيداً من أبناء الحركة الرياضية.
أما إجمالي عدد الجرحى، فقد أفاد التقرير عن إصابة 44666 مواطناً، بالإضافة إلى 8435 آخراً تلقوا علاجاً ميدانياً، وبلغ عدد الطلبة والطالبات والموظفين الذين أصيبوا برصاص الاحتلال 4800،
وأشار التقرير أن إجمالي عدد المنازل التي تضررت بشكل كلي وجزئي، بلغ 69843 منزلاً، منها 7438 تضررت بشكل كلي، 4595 منها في قطاع غزة، أما عدد المنازل التي تضررت بشكل جزئي، فبلغ 63099 منزلاً، منها 22879 في قطاع غزة. هذا وقد بلغ عدد المباني العامة والمباني والمنشآت الأمنية التي تضررت بشكل كلي وجزئي، 590 مقراً عاماً ومنشأة أمنية، 12 مدرسة وجامعة تم إغلاقها بأوامر عسكرية، 1125 مدرسة ومؤسسة تعليم عالي تعطلت جراء العدوان الإسرائيلي، كما بلغ عدد مؤسسات التربية والتعليم التي تعرضت للقصف، 316 مدرسة ومديرية ومكاتب تربية وتعليم وجامعة، و43 مدرسة حولت إلى ثكنات عسكرية.