هآرتس: الاجهزة الفلسطينية ساعدت اسرائيل باحباط عمليات " ارهابية " موجهة ضد اسرائيل

نشر بتاريخ: 27/07/2007 ( آخر تحديث: 27/07/2007 الساعة: 15:46 )
بيت لحم- معا-قالت صحيفة هآرتس الاسرائيلية ان اجهزة الامن الفلسطينية التابعه للرئيس محمود عباس قد استأنفت التنسيق الامني مع الاجهزة الامنية الاسرائيلية بشكل محدود الا انه الاهم منذ توقف التنسيق مع بداية انتفاضة الاقصى قبل 6 سنوات .

ونقلت الصحيفة عن مصادر امنية اسرائيلية قولها ان اجهزة الامن الفلسطينية قد سلمت اسرائيل مؤخرا معلومات مهمة تتعلق بمجموعات " ارهابيه " في الضفه الغربية ما ممكن اسرائيل من احباط العديد من العمليات الموجهة ضد اهداف اسرائيلية .

واضافت المصادر الامنية الاسرائيلية انه ونظرا لمحدودية التنسيق الحالي فان جهاز الشاباك الاسرائيلي لا يعتمد فقط على اجهزة الامن الفلسطينية في محاربة " الارهاب".

واكدت مصادر امنية فلسطينية حسب الصحيفة استئناف التنسيق الامني متهمه اسرائيل بعدم الرغبة بتوسيع مداه وتهرب ضباط الجيش الاسرائيلي من الاجتماع بالضباط الفلسطينيين .

ومن ناحية اخرى نفى مصدر عسكري اسرائيلي كبير لموقع القناة السابعه الالكتروني صحة التقارير التي تحدثت عن استئناف التنسيق الامني .

وقال : " الجيش الاسرائيلي ليس بحاجة الى معلومات الاجهزة الفلسطينية لانه يعرف ماذا يدور في الضفة الغربية ويمتلك معلومات اكثر من فتح واجهزة الامن الفلسطينية لذلك نحن لا نحتاح معلوماتهم لاحباط العمليات "