الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

المفتي العام يستنكر تهديد مرشح أمريكي للرئاسة بقصف المسجد الحرام والمدينة المنورة

نشر بتاريخ: 07/08/2007 ( آخر تحديث: 07/08/2007 الساعة: 12:55 )
القدس- معا- استنكر الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية -رئيس مجلس الفتوى الاعلى-التصريحات التي صدرت مؤخراً عن النائب الجمهوري "توم تانكريدو" المرشح والمنافس للرئاسة في الولايات المتحدة الامريكية والتي هدد وجدد مطالبته بقصف مواقع اسلامية بالاسلحة النووية وهذه المواقع هي مكة المكرمة والمدينة المنورة وذلك في حال تعرضت الولايات المتحدة الامريكية لهجوم من قبل القاعدة على حد تعبيره.

وطالب المفتي في بيان وصل "معا" نسخة عنه الادارة الامريكية بالاعتذار عن هذه الاقوال ووضع حد لهذه التصريحات المسيئة للاسلام والمسلمين والتي من شأنها زيادة التعصب والتشدد من قبل الحاقدين على الاسلام والمسلمين، معتبرا ان هذه الاقوال هي عدوانية غير أخلاقية وتتعارض مع الشرائع السماويةالتي تكفل حرية الاديان والعبادة.

وانتقد اكتفاء الخارجية الامريكية باعتبار هذه التصريحات والتهديدات بأنها غير مسؤولة وجنونية مضيفاً أن على السلطات الامريكية العمل على وقف مثل هذه التصريحات التي لا تخدم الانسانية, مطالبا الزعماء العرب والمسلمين وجميع الشعوب العربية والاسلامية بالوقوف بحزم امام هذه التصريحات والاقوال العنصرية والتي تنم عن حقد دفين على الاسلام والمسلمين, مبيناً ان مثل هذه الاقوال تزيد من حالة العداء والكراهية للولايات المتحدة الامريكية.

واكد ان أي مساس برموز الاسلام ومقدساته ستؤدي الى استفزاز مشاعر المسلمين في جميع انحاء المعمورة وإثارة رد فعلهم الغاضب, مبيناً أن المسلمين لن يسكتوا عن الاعتداء على دينهم ومقدساتهم وعقيدتهم او الاستخفاف بقبلتهم وانتهاك حرمتها محملاً الادارة الامريكية مسؤولية أي عواقب لهذه التصريحات ضد بيت الله الحرام والمدينة المنورة.

وجدير بالذكر ان هذا النائب سبق وهدد قبل عامين بضرب مكة المكرمة والمدينة المنورة في حال تعرضت الولايات المتحدة الامريكة لهجوم من قبل من أسماهم عندها بالمسلمين الاصوليين المتطرفين على حد تعبيره.