الخميس: 29/10/2020

مناشدة من اسير مصري داخل سجن النقب الصحراوي لانقاذ حياته واعادته لأهله

نشر بتاريخ: 30/05/2005 ( آخر تحديث: 30/05/2005 الساعة: 09:54 )
وجه الاسير المصري ياسين محمد عبد الخالق طه قاسم 28 عاماً - حامل وثيقة سفر مصرية وعائلته تسكن في غزة - نداءاً الى وزير الاسرى سفيان ابو زايدة ومؤسسات حقوق الانسان من اجل التدخل لتحديد مصيره ووضعه.
وجاء في النداء ان الاسير اعتقل من قطاع غزة يوم 11/9/2002 بعد ان كان مقيماً فيها حيث جاء الى غزة بتصريح يوم 9/9/1995 ولم يعرض الاسير على أية محكمة او هيئة قضائية ولم يتم توجيه لائحة اتهام بحقه ويعاني من عدة امراض في الكلى ومن حالات عصبية.
وقد سبق ان توجه الأسير المذكور بكتاب الى وزير الخارجية الفلسطيني ناصر القدوة وللسفير المصري نادر الاعصر ولم يتم الرد عليه .وكان الأسير قد أبعد في وقت سابق الى مصر ولم تقبل السلطات المصرية استقباله على اراضيها وتمت اعادته الى سجن النقب العسكري.
ويعتبر الاسير ان استمرار وضعه الحالي غير قانوني ويطالب التدخل لانقاذه.