الخميس: 26/11/2020

وزير الاقتصاد خلال زيارته لجامعة النجاح:نضع الجامعات الفلسطينية ضمن اولوياتنا

نشر بتاريخ: 30/05/2005 ( آخر تحديث: 30/05/2005 الساعة: 18:19 )
نابلس- زار وزير الاقتصاد الوطني الفلسطيني مازن سنقرط جامعة النجاح الوطنية صباح اليوم الاثنين يرافقه وفد من وزارة الاقتصاد ومؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية، وكان في استقبال الوزير سنقرط ا.د. ماهر النتشة نائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية والدكتور سليمان خليل منسق المراكز العلمية، ود. سمير ابوعيشة مساعد رئيس الجامعة لشؤون التخطيط والتطوير، ود. رياض عبدالكريم عميد كلية الهندسة، ود. سائد الكوني عميد كلية الاقتصاد، والسيد رافع دراغمه مدير العلاقات العامة في الجامعة، وفي بداية اللقاء رحب د. النتشة بمعالي الوزير وبالوفد المرافق واكد في حديثه على اهمية التعاون ما بين الجامعة ووزارة الاقتصاد لما توليه الجامعة من اهتمام في خدمة المجتمع الفلسطيني بكافة قطاعاته، في حين ذكر السيد سنقرط بان الوزارة تضع الجامعات الفلسطينية على سلم اولوياتها في مجالات التعاون ذات الاهتمام المشترك وخاصة التعاون مع جامعة النجاح الوطنية.
وعقب ذلك شارك الوزير في نقاش مشاريع التخرج في كلية الهندسة التي يجري تقييمها خلال الاسبوع الحالي حيث يتم عرض وتقييم مشاريع الطلبة المتوقع تخرجهم في اقسام الهندسة المختلفة. وقد تميزت مشاريع هذا العام بتغطيتها لمواضيع تهم واقع ومستقبل المجتمع الفلسطيني وكان ضمن هذا الاطار مشروع تخطيط وتصميم المعبر الرابط بين الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث شارك معالي الوزير في عملية نقاشه وتقييمه، والمشروع من اعداد الطلبة اكرم اشتيوي وميسم يونس وماهر مفلح وباشراف د. سمير ابوعيشة. وقد بين المشروع اهمية الربط بين الضفة والقطاع من كافة النواحي الاقتصادية والاستراتيجية والسياسية والاجتماعية وشمل عرض وتقييم البدائل المقترحة للربط، وتصميم البديل الامثل باستخدام تقنيات متطورة، وابدى الوزير اعجابه الشديد بمستوى العمل المتميز الذي تم عرضه ومناقشته وتمنى للخريجين وخريجي كلية الهندسة والجامعة كل التوفيق والمساهمة بدور فاعل في بناء الوطن ومؤسساته. ويجدر الاشارة هنا ان كلية الهندسة تستعد حاليا لاقامة معرض هندسي لمشاريع تخرج الطلبة وذلك ضمن الانشطة التي سيتم القيام بها في اليوم التوظيفي لخريجي كلية الهندسة والمنوي اقامته في اواخر شهر حزيران القادم.
وعقد لقاء للسيد الوزير مع عدد من الطلبة الخريجين واساتذة الجامعة وممثلي المصانع والشركات والجمعيات تحدث فيه عن ما تم انجازه من خلال وزارة الاقتصاد والمشاريع المستقبلية لها، كما تحدث عن القوانين والتشريعات المتعلقة بالاقتصاد والاصلاح الاداري ودعم القطاع الخاص ومعايير الاستيراد والمشاريع الاستراتيجية والاهتمام بقطاع تكنولوجيا المعلومات، وفي نهاية اللقاء استمع السيد سنقرط الى عدد من المداخلات والاستفسارات اجاب عنها في رده عليها.
وعقب اللقاء اجتمع السيد سنقرط ووفد وزارة الاقتصاد ومؤسسة المواصفات الاقتصادية بالاستاذ الدكتور رامي حمدالله، رئيس الجامعة الذي وصل لتوه الى الجامعة من زيارة عمل الى عدد من الجامعات البريطانية، حيث رحب د. حمدالله بوزير الاقتصاد وشكره على اهتمامه بزيارة الجامعة وعن سبل التعاون ما بين وزراة الاقتصاد ومؤسسة المواصفات والمقاييس وجامعة النجاح، وابدى الوزير الضيف اعجابه بالتطور الذي وصلت اليه الجامعة والى التعاون الوثيق ما بين الطرفين، في حين ثمن السيد مازن ابوشريعة مدير مؤسسة المواصفات والمقاييس التعاون مع جامعة النجاح الوطنية ومختبراتها واشاد بالدور الذي تلعبه الجامعة في هذا المجال.