الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف بقلقيلية

نشر بتاريخ: 14/01/2015 ( آخر تحديث: 14/01/2015 الساعة: 13:52 )
قلقيلية - معا - نظمت مديرية أوقاف قلقيلية احتفالا بذكرى المولد النبوي الشريف وشارك في الاحتفال رئيس بلدية قلقيلية عثمان داوود، وقائد المنطقة العميد أركان حرب فتحي التايه ومدراء الأجهزة الأمنية، وأعضاء من المجلس التشريعي، خميس عابده الوكيل المساعد في وزارة الأوقاف ومدير مديرية الأوقاف خلدون أبو خالد وطاقم المديرية، ورؤساء البلديات والمجالس المحلية، وفعاليات رسمية وشعبية من المحافظة.

وفي كلمته عبر المحافظ عن فخره للمشاركة في هذه الذكرى العزيزة على قلوبنا وهي ذكرى ميلاد المصطفى عليه الصلاة والسلام، مستذكرا سيرته العطرة وصفاته التي لم تتوفر في غيره، مضيفا انه أنار لنا الطريق وفتح أمامنا أبواب الأمل من خلال تتبع سيرته العطرة والسير على خطاه، مشيرا إلى أن هذه الذكرى تمر علينا وشعبنا يمر في لحظات صعبة وحساسة نتيجة لسياسات الاحتلال وانتهاكاته لحرمة المقدسات الإسلامية والمسيحية، مؤكدا أن شعبنا سيحافظ على هذه المقدسات حتى يندحر الاحتلال وتتحقق أماني شعبنا بالحرية والاستقلال.

وثمن المحافظ الجهود التي تبذلها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في ترسيخ مبادئ العقيده وإحياء المناسبات الدينية، شاكراً جهودهم المباركة للربط بين هذه المناسبة وتكريم مدرسي القرآن الكريم المتطوعين.

من جهته اكد الشيخ يوسف ادعيس على أهمية الاحتفال بيوم نبي الهدى محمد صلى الله عليه وسلم لما تحمله هذه الذكرى من سمات تعيننا على مواجهة التحديات التي تمر بها القضية الفلسطينية من قبل الاحتلال الإسرائيلي الذي لا زال يمعن في انتهاك مقدساتنا وهويتنا الحضارية والثقافية في القدس والمسجد الأقصى.

وقال ادعيس بان وزارة الأوقاف ضمن سياستها في تأهيل كوادر تربوية وأكاديمية تسعى بشكل حثيث لفتح تخصصات جديدة في كلية الدعوة الإسلامية في قلقيلية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم كمقدمة لتحويلها لجامعة العلوم الإسلامية، الأمر الذي يعتبر نقلة نوعية وهامة بالتعليم الديني في فلسطين، وينعكس بصورة ايجابية على الخطاب الديني الوسطي والمعتدل في ظل التطرف الذي يسود.

وأكد مدير الأوقاف أن مديريته ستبقى على عهدها في إحياء كل المناسبات الدينية والوطنية التي تعبر عن قدسية قضيتنا، مشيرا إلى أن الاحتفال اليوم يأتي في ظل المحاولات المعادية المسمومة التي تسيء لنبي البشرية الذي وحدها على الخير، داعيا للحذر من المحاولات التي توصم الإسلام بالإرهاب الذي هو منه براء.

وفي نهاية الاحتفال تم تكريم مدرسي القران الكريم المتطوعين، وتخلل الاحتفال الذي افتتح بتلاوة عطرة من القران الكريم تلاها مقرئ المسجد الأقصى، فقرات دينية وأناشيد.

وكان وزير الاوقاف قد استهل زيارته لمحافظة قلقيلية بلقاء المحافظ وفعاليات المحافظة في دار المحافظة.