Advertisements

غنام: مها أبو دية إرث وطني والتمسك بنهجها أمانة في أعناقنا جميعا

نشر بتاريخ: 10/02/2015 ( آخر تحديث: 10/02/2015 الساعة: 16:37 )
غنام: مها أبو دية إرث وطني والتمسك بنهجها أمانة في أعناقنا جميعا
رام الله- معا- قدمت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام اليوم لعائلة المناضلة الوطنية مها أبو دية قلادة من التراث الفلسطيني، مشيرة أن هذه القلادة هي للإشارة إلى الأمانة التي ترتبط في أعناقنا جميعا بمواصلة دربها وموروثها الثقافي والوطني، لافتة أن تراثنا وثقافتنا جزء أصيل من هويتنا التي بحفاظنا عليها نحقق كافة ثوابتنا وحقوقنا.

جاء ذلك خلال مهرجان نظمته اللجنة الوطنية لإحياء ذكراها في قصر رام الله الثقافي اليوم، حيث اعتبرت غنام أن الثبات على نهجها هو وفاء لذكراها الطيبة وتخليدا لنضالها الوطني المتميز الذي يعتبر وسام فخر لكل فلسطيني.

وبينت غنام أن المرأة الفلسطينية كانت وستبقى عنوان للنضال الوطني الفلسطيني بالشراكة مع الرجل، مشيرة أنها الأم والمربية والشاعرة والمثقفة والمناضلة واستحقت بجدارة أن تكون صانعة قرار، مستذكرة المناضلات اللواتي تركن بصمات متميزة في مسيرة شعبنا وأسسن للعطاء النسوي في كافة المجالات.

واستذكرت غنام أسيراتنا الماجدات وعلى رأسهن المناضلة لينا الجربوني، وشهيداتنا اللواتي قدمن أرواحهن في سبيل قضيتهن وثوابتهن، مشددة أن المرأة الفلسطينية هي ليست تاء التأنيث في آخر الكلام إنما هي الفعل النضالي كله وإرادة التحدي ورفض الإستسلام.

وقد تخلل المهرجان عدة كلمات استذكرت فقيدة فلسطين وأِشادت بجهودها التي تمثل مرجعية ريادية بالعمل الوطني.
Advertisements

Advertisements