الأحد: 27/11/2022

وزارة الثقافة تشيد بجهود الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل

نشر بتاريخ: 18/02/2015 ( آخر تحديث: 18/02/2015 الساعة: 13:55 )
وزارة الثقافة تشيد بجهود الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل
الخليل - معا - أشادت وزارة الثقافة بالدور الكبير الذي تبذله الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل -مركز فنون الطفل الفلسطيني- في تنمية قطاع ثقافة الطفل في المجتمع الفلسطيني، ولا سيما في الجانبين الثقافي والفني للأطفال في محافظة الخليل.

جاء ذلك خلال زيارة قامت بها هدى عابدين مديرة مكتب وزارة الثقافة في الخليل الى مقر الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل، وقدمت الشكر والتقدير إلى أعضاء الهيئة الإدارية للجمعيةالفلسطينية، وعلى رأسها نسرين عمرو رئيسة الهيئة الإدارية للجمعية، وإلى االفنان سميح أبو زاكية المدير التنفيذي للجمعية، وسلمت مدير الجمعية كتاباً موجهاً من وزارة الثقافة إلى إدارة الجمعية، تشيد فيه بالجهود المبذولة في الجمعية خلال العام 2014.

كما أشادت عابدين بالكتيب الذي صدر عن الجمعية، والذي اشتمل على أبرز نشاطات الجمعية خلال العام 2014 ، ومن ضمنها المشروع المتميز مجلس بلدي الطلائع2014)، وأبرز أنشطته ومبادراته، قائلة : "إن الكتيب الذي وصلنا وما بداخله يعكس بكل أمانة الجهد الكبير الذي يتم بذله من قبلكم من أجل إنجاح العمل الثقافي في المحافظة وخاصة العمل مع الأطفال".

من جانبه شكر سميح ابو زاكية المدير التنفيذي لمركز فنون الطفل مديرة مكتب وزارة الثقافة على هذه اللفته الكريمة، ومشيدا بجهودها في العمل على تعزيز دور الجمعيات الثقافية في محافظة الخليل.

وفي ذات السياق، فقد وصل الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل كتابي شكر آخرين ، أحدهما من غرفة تجارة وصناعة الخليل، والتي شكرت من خلال كتابها الجمعية على "الجهود المبذولة للاهتمام بالطفل الفلسطيني من خلال النشاطات التي نفذتها الجمعية خلال العام 2014، لاسيما مشروع مجلس بلدي الطلائع والكتيب الصادر عن المشروع، أما الكتاب الآخر فقد وصل من مكتب وزارة الحكم المحلي بالخليل، والتي عبرت عن شكرها للجمعية من خلال إنجاح مشروع مجلس بلدي الطلائع ، واهتمام الجمعية بالطفل الفلسطيني ودعمها المتواصل له.

من الجدير بالذكر أن مشروع مجلس بلدي الطلائع يقام بالشراكة بين الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل مركز فنون الطفل الفلسطيني وبلدية الخليل مركز اسعاد الطفولة والمنفذ من قبل مؤسسة مجتمعات عالمية، ضمن برنامج الحكم المحلي والبنية التحتية والممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية .