الأحد: 25/10/2020

شارون يعطي اوامره لبدء العمل لاعداد قوائم للافراج عن اسرى قتلوا اسرائيليين قبل عام 93 واعادة مبعدي كنيسة المهد

نشر بتاريخ: 31/05/2005 ( آخر تحديث: 31/05/2005 الساعة: 01:21 )
معا - نقلا عن هارتس - قالت صحيفة هارتس في عددها الصادر اليوم ان رئيس الوزراء الاسرائيلي ارئيل شارون طلب من وزير العدل الاسرائيلي تسيبي ليفني اعداد قائمة من الاسرى الفلسطينين الذين تسميهم اسرائيل بالاسرى الملطخة ايديهم بالدماء ممن اعتقلوا قبل اتفاق اوسلوا عام 93 واوضحت الصحيفة بان الاسرى المقصودين هم من الاسرى المرضى والقدامى
واضافت الصحيفة ان شارون ابلغ اعضاء المجلس الوزاري يوم الاحد الماضي قبل التصويت على قراره الافراج عن 400 اسير فلسطيني حيث سيبلغ شارون الرئيس الفلسطيني محمود عباس بهذا القرار خلال اجتماعهما المقبل والمتوقع عقده الاسبوع القادم وكان الطرفان قد اتفقا على هذا الموضوع في شرم الشيخ قبل حوالي اكثر من شهرين الا ان اسرائيل ماطلت وتلاعبت في كلتا القائمتين بحيث لم تفرج عن هؤلاء في قائمة الــ 500 اسير ولم تعلن عن نيتها الافراج عنهم ايضا في قائمة ال 400 اسير التي نشرت يوم امس
وفي الوقت نفسه اشارت الصحيفة الى ان جهات في الجيش الاسرائيلي تدرس ايضا امكانية اعادة عشرات المبعدين الذين ابعدوا من كنيسة المهد الى اوروبا وقطاع غزة عام 2002 بالاضافة الى عائلات منفذي عمليات استشهادية كانوا قد ابعدوا الى قطاع غزة في وقت لاحق من السنوات الماضية .
واعتبرت الصحيفة نقلا عن مصادر حكومية اسرائيلية ان السلطة الفلسطينية تعتبر هذه الخطوات انجازا كبيرا لابو مازن ودعما له خصوصا ان لدى هؤلاء الاسرى تاثيراً على الشارع الفلسطيني .