السبت: 13/08/2022

بالصور- إسرائيل تخرّب آلاف الدونمات في النقب

نشر بتاريخ: 03/03/2015 ( آخر تحديث: 05/03/2015 الساعة: 14:48 )
بالصور- إسرائيل تخرّب آلاف الدونمات في النقب

بئر السبع - معا - خربت الجرافات الإسرائيلية آلاف الدونمات المزروعة بالقمح والشعير والبقوليات في منطقة رخمة في النقب.

وقال علي فريجات، من سكان رخمة، في حديث لمراسل "معا" في النقب إنّ 14 تراكتورا و-50 سيارة شرطة تحرسها - تقوم في هذه الأثناء بتخريب مزروعات الأهالي مشيرا: "لقد جاءت قوات كبيرة جدا للاستيلاء على أرضنا. هذه عملية تخريب يريدون من خلالها تهجير البدو من النقب بكل ثمن، ليصنعوا لهم دولة يهودية نقية من العرب. أقول لهم فلتقلبوا الأرض مليون مرة ولتهدموا بيوتنا مليون مرة، سنبقى نعيش على هذه الأرض ولن نسمح لأحد بأن يأخذها منا مهما بلغت الأمور".


وأضاف قائلا: "لقد تلقينا هذه الأرض بدل أرضنا التي تم تهجيرنا عنها عام 1954، وفي العام 1983 بدأت المداولات في المحاكم في حقنا في هذه الأرض، حتى وصلنا المحكمة العليا التي قررت عام 2007 أن تقوم السلطات بالحل معنا، ولكن حتى هذه الأثناء لم يتوصلوا إلى حل".

وأضاف فريجات: "هم يدعون أن الأرض للدولة ونحن استولينا عليها، ونحن بصدد أكثر من 25 ألف من الدونمات المزروعة بالشعير والقمح وغيره. يطالبوننا بأن نستأجر الأرض من سلطة أراضي إسرائيل - ونحن طبعا نرفض ذلك الأمر، لأن عملية الاستئجار هي اقرار منّا أنه لا توجد لدينا حقوق على هذه الأرض".

ويشار إلى أن عمليات تخريب المزروعات تتم في تلك المنطقة لليوم الثاني على التوالي، حيث تمّ تخريب مئات الدونمات أمس الأثنين في منطقة عبدة، وذلك في محاولة للضغط على العرب من اجل ترك اراضيهم، وقبول المخططات التهويدية للنقب.

وقال النائب طلب أبو عرار معقبا:" الهدم وتخريب المزروعات وابادتها من مميزات الانظمة الدكتاتورية فإسرائيل ديمقراطيتها اثنية، والعرب يواجهون سياسة عنصرية جائرة فعلى مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الحقوقية المحلية والدولية والحكومات التي تنادي بالديمقراطية والمساواة توحيد الخطاب المعارض لسياسات اسرائيل المبنية على العرق والدين".

وأضاف قائلا: "اليوم تبيد السلطات مزروعات في قرية رخمه غير المعترف فبها، ويوم امس الاثنين ابادت اسرائيل مزروعات عربية زرعت في اراض عربية، ويوميا تقريبا تهدم البيوت العربية بينما تعمل نفس الحكومة على توفير السكن الارخص والاكثر ملائمة لليهود، وتوفر المزارع الفردية لليهود على اراض عربية. أناشد الاهل بالمشاركة في المظاهرة التي اقرتها لجنة التوجيه العليا لعرب النقب ضد هدم البيوت وابادة المزروعات وذلك يوم الاثنين القادم (9/3) الساعة الرابعة عصرا (16:00) على مفرق السقاطي (شوكت)، وليكن صوتنا واحد لا للهدم لا لإبادة المزروعات لا لمصادرة الاراضي، نعم لإعادة حقوقنا المسلوبة".