الثلاثاء: 24/11/2020

مجمع الفقه: زيارة القدس مستحبة

نشر بتاريخ: 25/03/2015 ( آخر تحديث: 26/03/2015 الساعة: 06:48 )
مجمع الفقه: زيارة القدس مستحبة

الخليل - خاص معا -  اجاز مجلس مجمع الفقه الإسلامي الدولي، زيارة  مسلمي العالم الى مدينة القدس ما دامت تصب في مصلحة الفلسطينيين.


كما أكد مجمع الفقه التابع لمنظمة التعاون الإسلامي، خلال اختتام الدورة الثانية والعشرين له والتي عقدت في دولة الكويت ، ان قضية القدس الشريف هي قضية الأمة الاسلامية كُلها بأجمعها ومن الواجب نُصرتها وتأييد أهلها ودعمهم.

وقال الدكتور محمود الهباش قاضي قضاة فلسطين مستشار الرئيس للشؤون الدينية في اتصال هاتفي مع مراسل معا في الخليل:" الحمد لله هذه القرارات تُشكل نُصرة للقدس الشريف ولأهل فلسطين، وهو انتصار معنوي وسياسي لقضية القدس في العالم الاسلامي ويفتح الباب أمام زيارات العرب والمسلمين بدون أي حواجز ما دام فيها مصلحة للمسلمين وهذا ما طالبنا به خلال جلسات المؤتمر".

وتابع الدكتور الهباش والذي شارك في أعمال المؤتمر:" الغالبية العظمى من الفقهاء والذين شاركوا في أعمال المؤتمر، مع زيارة القدس المستحبة".

وجاء في البيان الختامي لمؤتمر مجمع الفقه الاسلامي الدولي، والذي يُعتبر المرجعية الفقهية للدول الاسلامية:" يرى المجمع أن تقدير زيارة القدس الشريف راجع للمشتغلين بالسياسة في كل دولة، وهي التي تقرر المصلحة لرعاياها في زيارة القدس الشريف".

وأشار الدكتور الهباش، الى أن ذلك يُعتبر بمثابة رفع الحظر عن زيارة القدس الشريف من اخوتنا العرب والمسلمين، وزيارتها مستحبة، مضيفاً:" من دولة الكويت الشقيقة نوجه الدعوة الى إخوتنا في الدول العربية والاسلامية لزيارة القدس، وهذا يُشكل دعماً لأهلها".

مقابلة : محمد العويوي