دار القرآن الكريم في طولكرم تحتفل بتخريج فوج من طلاب التجويد والحفظ في بلدة باقة الشرقيه

نشر بتاريخ: 13/09/2005 ( آخر تحديث: 13/09/2005 الساعة: 11:07 )
طولكرم- معا- اقامت دار القرآن الكريم في محافظة طولكرم حفل تخريج دفعة جديدة من طلبة التجويد وحفظ القرآن الكريم وذلك في بلدة باقة الشرقية شمال المدينة.

وبلغ عدد الخريجين 26 طالبا وطالبة اتموا دورات في التجويد والحفظ حيث تراوح حفظهم بين الجزء والعشرين جزءا.

وحضر الحفل الشيخ حامد البيتاوي رئيس رابطة علماء فلسطين والشيخ طلال الجيتاوي رئيس قسم دور القرآن الكريم في محافظة طولكرم وعدد كبير من الطلبة والمواطنين.

وقال البيتاوي: "ان تخريج هذه الفئة من طلاب التجويد وحفظ القرآن الكريم لهو انجاز كبير, وان الاحتلال الصهيوني خطط كثيرا لإبعاد هؤلاء الشباب عن دينهم وقرآنهم وحاول مرارا نشر الرذيلة من مخدرات وجنس لكنه باء بالفشل حيث ان نهايته الهزيمة واللعنة في الدنيا والاخرة".

ودعا البيتاوي العرب والمسلمين في انحاء العالم للتمسك بقرآنهم مشيرا الى ان الرد الانسحب على قيام "الصهاينة والامريكان بتدنيس المصحف الشريف هو التمسك به وتلاوته وحفظه حيث ان هذا من واجب كل مسلم".

الشيخ فتحي قرعاوي قائد بارز في الحركة الاسلامية وداعية اسلامي معروف في محافظة طولكرم قال: " إننا لا نخشى على دين الله فقد برز جيل من الشباب حافظا لكتاب الله ومتبعا لسنة رسوله ولا يخشى لومة لائم, ان الاسلام يمد يده لجميع الناس مسلم كان او غير ذلك فهو دين محبة وتسامح واخاء", مؤكدا بأن جميع المتفوقين في دراستهم وعملهم وحياتهم هم من حفظة القرآن الكريم.