محمد الهندي: ما جرى ليس انسحابا كاملا من القطاع

نشر بتاريخ: 13/09/2005 ( آخر تحديث: 13/09/2005 الساعة: 14:49 )
غزة- معا- قال محمد الهندي القيادي في الجهاد الاسلامي ان حركته تتابع الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة حيث تؤكد حركة الجهاد على ان "ما جرى ليس انسحابا كاملا فالجيش الاسرائيلي لا زال يغلق الارض ويحتل البحر والسماء".

وحول قضية الكنس الاسرائيلية في قطاع غزة قال :" اننا نحترم الاديان لكن هذه الكنس هي معابد ضرار اقيمت على ارض مغتصبة بأموال منهوبة وندعو سلفان شالوم الى عدم استغلال الدين في التحريض على الفلسطينيين".

اقوال محمد الهندي جاءت خلال مؤتمر صحافي عقد في مستوطنة نتساريم جنوب مدينة غزة وحضره القادة العسكريون لسرايا القدس.

وأضاف الهندي ان "تحرير القطاع لا يحرننا من المسؤولية عن الاسرى الذين هم رمز نضال الشعب الفلسطيني وندعو السلطة والفصائل الى وضع قضية الاسرى على سلم اولوياتها.

وحول رد الجهاد على استمرار الخروقات الاسرائيلية قال الهندي :"نحن نراقب ما يجري في غزة ونقول ان للهدنة نهاية هي نهاية العام وسنجتمع مع الفصائل لنتخذ قرار حولها وربما يكون الاجتماع في القاهرة لنعيد تقييم المرحلة السابقة ولكن التقييم سيكون هذه المرة بطريقة جديدة.