الثلاثاء: 24/11/2020

م.ت.ف: لن نكون طرفا في صراع مسلح بمخيم اليرموك

نشر بتاريخ: 09/04/2015 ( آخر تحديث: 10/04/2015 الساعة: 01:18 )
م.ت.ف: لن نكون طرفا في صراع مسلح بمخيم اليرموك

رام الله -معا - أكدت منظمة التحرير الفلسطينية اليوم الخميس، موقفها الدائم برفض زج شعبنا ومخيماته في أتون الصراع الدائر في سوريا الشقيقة، وأنها ترفض تماماً أن تكون طرفاً في صراع مسلح على أرض مخيم اليرموك، بحجة إنقاذ المخيم الجريح.

وقالت المنظمة في بيان صحفي: إنها ستعمل من أجل وقف كل أشكال العدوان والأعمال المسلحة، بالتعاون مع جميع الجهات المعنية، خاصة وكالة الغوث الدولية وكل الأطراف التي لها مصلحة في عدم جر المخيم إلى مزيد من الخراب والويلات.

وأضاف بيان المنظمة إن منظمة التحرير الفلسطينية في الوقت الذي تحرص فيه على علاقاتها مع كل الأطراف، تؤكد رفضها الانجرار إلى أي عمل عسكري، مهما كان نوعه أو غطاؤه، وتدعو إلى اللجوء إلى وسائل أُخرى حقناً لدماء شعبنا، ومنعاً للمزيد من الخراب والتهجير لأبناء مخيم اليرموك.

وكان عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية احمد مجدلاني اعلن الخميس، توافق ابرز الفصائل الفلسطينية في مخيم اليرموك على عملية عسكرية بالتنسيق مع النظام السوري لاخراج تنظيم الدولة "داعش" بعد سيطرته على اجزاء واسعة من المخيم.

 

وقال مجدلاني في مؤتمر صحافي عقده في دمشق، "ان دخول التنظيم المتطرف أطاح بالحل السياسي، ووضعنا امام خيارات اخرى لحل امني نراعي فيه الشراكة مع الدولة السورية صاحبة القرار الاول والاخير في الحفاظ على امن المواطنين".