صور - طقوس عيد الفصح

نشر بتاريخ: 11/04/2015 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:09 )
صور - طقوس عيد الفصح

بيت لحم - معا - يحيي المسيحيون عيد الفصح المجيد بالقداديس الدينية التي تمتد على مدار شهر كامل طوال فترة الصوم الكبير وتصل أوجها في أسبوع الآلام، وخلال أسبوع الآلام يبدأ المحتفلون بتجهيز الضيافة والتي تعتبر جزاً من التقاليد المتبعة في هذا العيد وهي الكعك "المعمول" والبيض الملون، والحلويات المختلفة.


ويوزع المحتفلون هذه الاشياء فرحاً بقيامة السيد المسيح من القبر في اليوم الثالث بعد صلبه في الجلجثة وفرحتهم تأتي من ايمانهم أن السيد المسيح قدم نفسه فداءاً للبشر وكفارة لخطاياهم.


الكعك الذي يصنع بالعيد توضع عليه نقوش تشبه اكليل الشوك لتذكر الناس بقصة المسيح عندما ألبسه الرومان اكليل الشوك كجزء من التعذيب خلال سيره في طريق الآلام.


أما البيض الملون فيذكر التقليد أن القديسة مريم المجدلية ذهبت إلى قيصر في روما احتجاجا على صلب المسيح، وقامت بشرح قصة محاكمة المسيح وصلبه وقيامته، إلا أن القيصر لم يصدقها و طلب برهانا قائلا: لو تحول لون البيض إلى أحمر سأصدق أن المسيح قام من الأموات، عندها أمسكت مريم بيضة وقالت: المسيح قام، فتحول لون البيض إلى أحمر. ليصبح هذا التقليد بصبغ البيض على الفصح تأكيداً على قيامة المسيح. لم يكن اختيار هذا الرمز عبثيا لما تحمله البيضة من رموز بعث الحياة والولادة.

كما أن الفصح يأتي بعد الصيام الأكبر في المسيحية، وبما أن الدجاج يتابع وضع البيض أثناء الصيام، كان من الواجب أن يتمّ حفظ ذلك البيض لأطول مدّة ممكنة، عن طريق سَلقه ثم تلوينه وتبادله وقت العيد.

تقرير ميرنا الاطرش