العملية الأولى في غزة تُجرى لقطاع الدماغ عبر الأنف

نشر بتاريخ: 19/04/2015 ( آخر تحديث: 19/04/2015 الساعة: 17:48 )

غزة- معا- نجح طبيب فلسطيني من قطاع غزة بإجراء عملية جراحية لمواطنة بالمنظار لقطاع الدماغ عبر الأنف، وتمت العملية الجراحية  بمنظار الجيوب الأنفية والتي هدفت لرتق الفتحة فى قاع الدماغ، واستغرقت خمس ساعات كاملة تم خلالها تحديد مصدر نزول السائل الدماغي و إغلاقه، باستخدام عدة طبقات من الأغشية من داخل الأنف والجيوب الأنفية.

وقال الطبيب الفلسطيني د.إيهاب الزيان استشاري جراحة الأنف والأذن والحنجرة إن المريضة كانت تعانى من نزول السائل الدماغي من الأنف بشكل كثيف منذ عدة شهور، حيث أثبت فحص الرنين المغناطيسي وجود فتحة صغيرة جدا فى قاع الدماغ الأمامي بين الدماغ والأنف .
وذكر د. الزيان أن العملية من العمليات المتميزة جدا في مجال جراحة الجيوب الأنفية والمنظار، حيث تحتاج إلي تقنيات متقدمة ومهارات عالية كما تحمل نسبة كبيرة من الخطورة؛ نظرا لأن الجراحة تتم في منطقة حساسة في قاع الدماغ وما يمز هذه العملية أنها تتم من خلال الأنف و الجيوب بالمنظار دون الاضطرار إلي فتح الجمجمة و الدخول من خلال المخ، مما يجنب المريض الكثير من المضاعفات و الصعوبات.
كما أوضح الزيان أن هذه العملية تأتي تتويجا لجراحات الجيوب الأنفية المتقدمة بالمنظار، والتي أجري منها المئات في مستشفي غزة الأوروبي، و تعتبر هذه العملية هي الأولى من نوعها في فلسطين في مجال جراحة قاع الدماغ بالمنظار من خلال الأنف، و تعتبر إنجاز طبي يضاف للإنجازات التي تميز بها فريق العمل في جراحة الأنف و الأذن والحنجرة في مستشفي غزة الأوروبي، من جانبها أعربت المريضة عن سعادتها و شكرها الجزيل للطاقم الطبي العامل بالمستشفى و أثنت علي حسن المعاملة و الاهتمام.
وقال د. يوسف العقاد مدير عام المستشفى إننا نفخر بالاستمرار في تقديم الخدمات الطبية الآمنة والمتميزة لأبناء شعبنا الصامد، رغم شدة الحصار المفروض على القطاع والذي شكل تحدياً حقيقياً للكوادر الطبية التي عملت على تطوير أدائها ذاتياً، مما أدى إلى تطوير نوعي في تقديم الخدمات الطبية والجراحية في جميع التخصصات بالمستشفى.

 هذا وختم العقاد حديثه متمنياً دوام الصحة والعافية لأبناء شعبنا.