توقيع مسودة اتفاقية توأمه بين ولاية فالبرسو التشيلية ومحافظة رام الله والبيرة

نشر بتاريخ: 14/09/2005 ( آخر تحديث: 14/09/2005 الساعة: 15:02 )
رام الله- معا- استقبل مصطفى عيسى ( ابو فراس ) محافظ رام الله والبيرة ظهر اليوم الاربعاء في مكتبه لويس كواتسافيتيو حاكم ولاية البرسو التشيلية والوفد المرافق له الذي يقوم بزيارة رسمية لفلسطين.

ووقع الطرفان مسودة اتفاقية توأمة بين ولاية فالبرسو التشيلية ومحافظة رام الله والبيرة.

واطلع المحافظ الضيف التشيلي والوفد المرافق على المعاناة اليومية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني منذ 5 سنوات, بسبب ممارسات الاحتلال الاسرائيلي في فرض الاغلاقات ومنع التجوال والاعتقالات والاغتيالات وهدم المنازل وبناء جدار الفصل.

كما قدم ابو فراس شرحا مفصلا عن محافظة رام الله والبيرة والتي شهدت تطورا كبيرا في مختلف المجالات الاقتصادية والصحية والعمرانية والسياحية والتعليمية والثقافية والبنية التحتية وذلك بعد عودة السلطة الوطنية الفلسطينية التي شرعت بدفع عجلة التطور والبناء بالتعاون مع الدول الصديقة والمستثمرين ورجال الاعمال الفلسطينيين المقيمين والمغتربين والمؤسسات الاهلية.

واشاد المحافظ ابو فراس بالانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة واكد على اهمية ان يكون هذا الانسحاب بداية يتبعها انسحاب من الضفة الغربية, مضيفا ان خيار الشعب الفلسطيني وقيادته المنتخبة هي مواصلة خيار السلام العادل حتى قيام دولتنا المستقله وعاصمتها القدس الشريف.

ومن ناحيته اشاد حاكم ولايه فالبرسو التشيلية كواتسافينو بتضحيات ونضالات الشعب الفلسطيني واكد على عمق العلاقات الفلسطينية - التشيلية وضرورة ان ينال الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعه التي اقرتها الشرعية الدولية.

كما وجه كواتسافينو دعوة لمحافظ رام الله والبيرة لرئاسة وفد فلسطين للمشاركة في مؤتمر ستنظمه ولايته في شر نوفمبر تشرين الثاني القادم لتعميق العلاقات التشيلية العربية في مختلف المجالات بمشاركة وفود عدد من الدول العربية.