جمعية أنصار السجين: ادارة سجن مجدو تمارس أعمال استفزازية بحق أسرى مجدو

نشر بتاريخ: 14/09/2005 ( آخر تحديث: 14/09/2005 الساعة: 16:00 )
معا - نابلس - أفادت جمعية أنصار السجين بأن إدارة سجن مجدو افتتحت هذا الأسبوع قسمين جديدين في سجن مجدو ونقلت إليهما أسرى موقوفين من قسمي 6 و7 بعد إغلاقهما بشكل نهائي ، أما قسم 5 فبقي مفتوحا ويتواجد فيه الأسرى المحكومين.

ويقول الأسرى في رسالة وصلت عن طريق أهالي الأسرى الى الجمعية، أن إدارة السجن بزج 14 أسير في في غرفة تتسع لـ12 مما يضطر الاسرى الى تبادل ادوار للنوم على ارضية الغرفة مما يزيد من ثقل تعبهم ومعاناتهم خلف القضبان.

وأضافت الجمعية بأن معاهدة جنيف الدولية ضمنت في اتفاقياتها توفير المكان المناسب للأسرى حيث تقول المادة 25 من القسم الثاني بشأن معاملة أسرى الحرب : تُوفر في مأوى أسرى الحرب ظروف ملائمة ، مماثلة لما يُوفر لقوات الدولة الحاجزة المقيمة في المنطقة ذاتها ، وتنطبق الأحكام المتقدمة على الأخص على مهاجع أسرى الحرب ، سواء من حيث مساحتها الكلية والحد الأدنى لكمية الهواء التي تتخللها ، أو من حيث المرافق العامة والفراش ، بما في ذلك الأغطية .

ويعتبر سلوك الإدارة في سجن مجدو استخفافا باتفاقية جنيف وبالحق الإنساني للأسير للعيش بمكان مناسب ، الأمر الذي طالبت الجمعية بوضع حد له.