الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

الناصرة- اتهام فلسطيني بقتل سائحة بولندية

نشر بتاريخ: 28/05/2015 ( آخر تحديث: 02/06/2015 الساعة: 10:13 )
الناصرة- اتهام فلسطيني بقتل سائحة بولندية

الناصرة – معا - تم اليوم الخميس تقديم لائحة اتهام في المحكمة المركزية في مدينة الناصرة ضد الشاب الفلسطيني قُتيبة عطوان (24 عاما)، من مدينة أريحا، بتهمة قتل سائحة بولندية في مدينة الناصرة بعد ان كانت تتجول بالقرب من احد الفنادق.


وجاء في لائحة الاتهام أنه خلال جولة السائحة ماريا مجدلينا، يوم 16 أبريل/نيسان الماضي، وبعد ان لاحقها، حاول اغتصابها وبعد ان حاولت مقاومته قام بخنقها مما أدى إلى وفاتها، وفقط بعد يومين من الجريمة تم العثور على جثتها في منطقة حرشية بالقرب من الفندق.


وذكرت المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية، لوبا السمري، في بيان لها وصلت "معا" نسخة عنه، إنه مع استلام بلاغ في الشرطة يوم 16 أبريل/نيسان حول اختفاء السائحة، وبالتالي الشروع بأعمال البحث الواسعة، تم العثور يوم 19 أبريل/نيسان على جثتها في حرش القريب من ورشة بناء مدرسة قيد الانشاء على جبل القفزة بمدينة الناصرة، وبالتالي شرعت وحدة التحقيقات المركزية بالمنطقة الشمالية (اليمار) بالتعاون مع ممثلية سفارة بولندا في تل أبيب، في أعمال البحث والتشخيص الجنائي بالمكان، والتي تضمنت جمع البينات والقرائن مع الشروع بالتحقيقات الحثيثة المتشعبة في ظل أمر حظر النشر حول أي من مستجداتها، وبالتالي التوصل لحقيقة تسلسل الأحداث حتى تنفيذ الجريمة.


ومع التحقق من هوية المجني عليها التي كانت في إطار رحلة جماعية للصلاة والتعبد، ومع تشخيصها وأسباب وظروف وفاتها بمعهد التشخيص والتشريح في ابو كبير تمت اعادتها لبلدها حيث دفنت هناك.


هذا ووفقا لمادة التحقيقات كان مع فقدان اثار المجني عليها مع عدم خروجها لوحدها دون مجموعة رفاقها، قامت بمغادرة الفندق الذي كانت بضيافته بالناصرة متجولة في الشوارع القريبة بحي جبل القفزة، وعند قرابة الساعة الخامسة مساءا مع عبورها قريبا من ورشة بناء مدرسة هناك، باتجاه الفندق، تقدم للزقاق المؤدي الى ورشة البناء الشاب المتهم متبادلا معها أطراف الحديث محاولا تقبيلها والاعتداء عليها، وعلى ما يبدو جنسيا، الا انها دفعته عنها وهربت، إلا أإن التمهم الذي خشي ان تقوم بفضحه قام باللحاق بها ممسكا بالشال الذي كان حول عنقها وشدها بقوة، حتى خنقها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، ثمّ جرّها إلى حيث أكوام الحجارة وتركها هناك.


هذا وبعد أعمال ونشاطات مبنية متشعبة مختلفة تم اعتقال المشتبه الفلسطيني سكان أريحا والمدعو قتيبة عطيان، بمنزله في أريحا مع تمكن فريق التحقيقات – وفقا للشرطة الإسرائيلية - من التوصل خلالها إلى قاعدة ادلة راسخة بحقه والتي تضمنت اعترافه بما نسب اليه من تهمة القتل اليوم في لائحة الاتهام وحتى مع تمثيله لما حدث في مسرح الجريمة.