الأربعاء: 29/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

خلال عرض عسكري ضخم : حماس تعد بصواريخ مطورة في القريب العاجل

نشر بتاريخ: 18/09/2005 ( آخر تحديث: 18/09/2005 الساعة: 19:55 )
معا - استعرض قائد كتائب عز الدين القسام رائد سعد " أبو معاذ" في غزة العوامل التي قال "انها كانت سبباً في دحر الاحتلال الإسرائيلي عن قطاع غزة واهمها نجاح حركة حماس في تربية جيل عقائدي يعشق الموت كما يعشق العدو الحياة ، ونجاحها كذلك في نقل المعركة إلى عمق الاحتلال الإسرائيلي واستطاعت ان تضربه في كل مكان كما نجحت في مواكبة تحصينات العدو وإفشالها".

ووعد أبو معاذ بالمحافظة على النصر بتحرير القطاع وعدم السماح لأحد أياً كان أن يسلبه من الشعب الفلسطيني، معاهداً أن تقيم الكتائب العدل وتحارب الفساد والفاسدين وان يبقى جيشها مشرعاً في وجه العدو حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني المقدس وعدم التخلي عن السلاح والرباط حتى تحرير التراب وتحرير الأسرى من سجون الاحتلال.

واقامت الكتائب في هذه الأثناء مهرجان عسكري ضخم وسط مدينة غزة بحضور عشرات الآلاف من أبناء قطاع غزة، حيث قام الآلاف من المقاومين من الكتائب من لواء مدينة غزة والسيارات العسكرية بتقديم عرض عسكري كبير بداية من منتصف شارع الجلاء إلى نهايته عند تقاطعه مع شارع الصفطاوي.

وتقدم الحضور د. محمود الزهار ابرز قادة حركة حماس والقادة إسماعيل هنية وسعيد صيام واحمد بحر وسامي أبو زهري ومشير المصري.

وتقدمت العروض العسكرية وحدات الكتائب الخاصة والياسين والإنزال حيث يقدر عدد المسلحين بعشرة آلاف بدءاً من شارع الجلاء إلى نهايته، حاملين مختلف الأسلحة.
ووعدت الحركة بلسان ناطق الحفل أن تعرض حماس في القريب العاجل صواريخها المطورة، رداً على من يقول ان صوارخ الحركة كانت عبارة عن ألعاب أطفال.