السبت: 15/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

بحر يهاتف رئيس البرلمان العربي ويشيد بمطالبته طرد الكنيست من البرلمان

نشر بتاريخ: 21/10/2015 ( آخر تحديث: 21/10/2015 الساعة: 19:50 )
غزة- معا - رحب الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني اليوم الاربعاء بتصريحات رئيس الاتحاد البرلماني العربي ورئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم حول طرد الكنيست من الاتحاد البرلماني الدولي بسبب الجرائم التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.

وثمن بحر في مكالمة هاتفية أجراها اليوم مع الغانم، بموقفه معتبرا إياه منسجماً مع الموقف البرلماني الفلسطيني الذي طالما دعا إلى طرد الكنيست من الاتحاد الدولي بسبب الانتهاكات المتواصلة التي تقوم بها دولة الاحتلال في فلسطين.

وأشاد الغانم في حديثه مع بحر بتضحيات الشعب الفلسطيني ودفاعه عن الأرض والمقدسات في وجه الاحتلال.

وطالب الغانم المجلس التشريعي الفلسطيني بتزويد الاتحاد البرلماني العربي بالوثائق والأدلة التي تثبت الجرائم الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني وتدين قادة الاحتلال وانتهاكاهم للاتفاقيات والمواثيق الحقوقية الدولية، مؤكدا أن الاتحاد البرلماني العربي سيواصل جهوده القانونية والدبلوماسية من أجل طرد الكنيست من الاتحاد البرلماني الدولي.

من جانبه دعا بحر البرلمانات العربية كافة إلى تكثيف جهودها من أجل دعم الشعب الفلسطيني في انتفاضته المتواصلة للدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المبارك في وجه الهجمات المتكررة للمستوطنين على المسجد الأقصى.

وطالب بحر البرلمانات العربية والإسلامية بعقد جلسات خاصة بشأن القدس والمسجد الأقصى والضغط على حكوماتهم من أجل دعم الانتفاضة وفضح الجرائم الاسرائيلية في المحافل الدولية.

وكان رئيس البرلمان العربي قد صرح أمام ممثلي ما يزيد على 145 برلماناً في العالم يشاركون في الدورة الـ33 للاتحاد البرلماني الدولي في جنيف، قائلا: "إن طرد الكنيست من الاتحاد البرلماني الدولي هو أقل ما يمكن عمله إزاء الغطرسة الإسرائيلية والجرائم المحرمة إنسانيًا وقانونيًا التى يرتكبها الاحتلال الإسرائيلى بحق الشعب الفلسطيني".