الشبيبة الفتحاوية توكد دعمها للقيادة وتمكسها بالثوابت

نشر بتاريخ: 29/10/2015 ( آخر تحديث: 29/10/2015 الساعة: 16:31 )

رام الله - معا - أثنى سكرتير عام حركة الشبيبة الفتحاوية حسن فرج، اليوم الخميس، على جهود الرئيس محمود عباس، وتمسك القيادة الفلسطينية بالثوابت الوطنية.


وطالب فرج خلال مؤتمر صحفي بمقر التعبئة والتنظيم في مدينة البيرة المجتمع الدولي بالوقوف الجدي أمام مسؤولياته "بحماية مؤسساتنا التعليمية، وحق طلبتنا بالتنقل والتعليم في ظل أجواء آمنة ومستقرة، مستنكرا اعتداءات الاحتلال الممنهجة والمتكررة على جامعاتنا، وبالأخص حرم جامعتي القدس وخضوري وكلية العروب".


كما أدان فرج تشديد الخناق على حركة الطلبة من خلال زيادة الحواجز العسكرية، وتشديد الاجراءات العقابية والإذلالة بحق اهلنا وشبابنا عليها، وإعاقة تحرك الطلبة، ما يؤثر على انتظام الحياة الاكاديمية في الجامعات.


ووجه فرج تحية إجلال واكبار، إلى أرواح شهداء شعبنا وفي مقدمتهم القائد الشهيد ياسر عرفات، مطالبا المجتمع الدولي بالوقوف امام مسؤولياته تجاه جرائم المحتل، خاصة جرائم الاعدام الميداني، التي تمارس على مرأى من العالم اجمع، وتحت عدسات الكاميرات، بشكل يومي ومقصود.


ودعا فرج فصائل العمل الوطني والاسلامي، إلى مزيد من الوحدة ورص الصفوف، والاستلهام مما يقدمه شباب الوطن على اختلاف انتماءاتهم في ساحة الاشتباك مع المحتل، مؤكدا العزم على ان تبقى جامعات الوطن نموذجا للوحدة والمقاومة والوعي والبناء.


وطالب فرج حركة حماس، بعدم تعطيل انتخابات مجالس اتحاد الطلبة في جامعات قطاع غزة، مضيفا: مطلوب أن نستلهم من الدم الذي توحد في ساحات المواجهة، ومن السواعد التي تمتد اليوم موحدة من اجل الوطن، رافعة علما واحدا ووحيدا، هو علم فلسطين الحبيبة.


وتابع فرج: "إننا ندعو جماهير شعبنا، وامتنا العربية والاسلامية، إلى الاستمرار بحملات مقاطعة الاحتلال، وعزل كيانه دوليا، وفضح جرائمه بحق ابناء شعبنا وارضنا الفلسطينية".