الخميس: 30/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

حاسوب لوحي لكل جندي اسرائيلي

نشر بتاريخ: 06/12/2015 ( آخر تحديث: 07/12/2015 الساعة: 11:04 )
حاسوب لوحي لكل جندي اسرائيلي
القدس - معا - يسعى الجيش الاسرائيلي بشكل دائم لتطوير قطاعه التكنولوجي ومواكبة التطورات التي يشهدها العالم.

وللجيش الاسرائيلي قسم خاص بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات يقع في مدينة رمات غان اسس قبل عشر أعوام هدفه استغلال التكنولوجيا الحديثة في عمل الجنود خلال المعارك.

ويقول الناطق بلسان القسم ان الحرب الاخيرة المعروفة باسم "الجرف الصامد" تعتبر نقطة تحول في عالم تكنولوجيا المعلومات الخاصة بالجيش. كانت هذه أول حرب عبر الشبكة، نجحت خلالها أسلحة البحرية والجو والاستخبارات في ايصال المعلومات الحساسة بسرعة كبيرة".

ويضيف "كانا نشاهد المعركة مباشرة من المركز عبر الحواسيب اللوحية، ونحصل على معلومات مباشرة". "كنا نزود الجنود في المنطقة بالمعلومات عن مكان تواجدهم أولا باول".


"هذا كان مختلف عن حرب لبنان الثانية، حيث كانت تتأخر المعلومات لتصل بعد انتقالها الى ضابط الاستخبارات ومن ثم الى القائد الميداني، اما اليوم فالميداني يحصل على كل المعلومات مباشرة دون طلبها عبر الحاسوب اللوحي".

كما للجيش وحدات خاصة في صد هجمات "السايبر"، بما في ذلك مهاجمة المنظومات الاسرائيلية والتجسس.