جامعة بار ايلان: مؤتمر حول "العالم العربي" بدون أي مختص عربي

نشر بتاريخ: 14/12/2015 ( آخر تحديث: 14/12/2015 الساعة: 22:28 )
تل أبيب - معا - بعثت "سيكوي- الجمعية العربية اليهودية لدعم المساواة المدنية في البلاد" برسالة احتجاجية إلى جامعة بار ايلان، تستجوبها حول عقد مؤتمر يتعلق بالعالم العربي، دون إشراك أي متحدث أو مختص عربي!

وللضغط على الجامعة بهذا الصدد، نشرت الجمعية منشورة في مواقع التواصل الاجتماعي، جاء فيها: "صباح الخير لرئيس جامعة بار إيلان، بروفيسور دانئيل هرشكوفيتش. سرّنا أن نسمع أن الجامعة التي ترأسها تعقد مؤتمرا حول "تغطية الأحداث الإرهابية، في اسرائيل والغرب والعالم العربي". إنه موضوع هام جدا. اطلعنا على البرنامج ووجدنا أيضا أن فيه متحدثين هامين جدا: من السياسيين، والكتاب، الباحثين والمعروفين، وقسم منهم مختصون كبار بشؤون العالم العربي وقسم آخر لا علاقة لهم به أبدا. كما أننا فتشنا وفتشنا، بين الأسماء كلها، ولم نجد، أي متحدث أو متحدثة من العرب، وكل هذا في مؤتمر يظهر في عنوانه بشكل واضح مصطلح " العالم العربي!".

وأضافت الجمعية: "توجهنا صباح أمس برسالة إلى الجامعة وسألنا: كيف يعقل أنكم قررتم عقد مؤتمر كهذا وهو لا يستثني 20% من مواطني الدولة فحسب، بل يتنازل عن اختصاصات ومعرفة باحثين عرب كثر ممن كان بالإمكان دمجهم في هذا المؤتمر المرتبط بشكل وثيق بمجال عملهم. حتى الآن، لم نحصل على أي جواب جدي. إن كنتم، لأي من الأسباب، تستصعبون بتشخيص هؤلاء المختصين، فإننا سنسرّ طبعا بالتعاون وتحويل المؤتمر حيزا مشتركا لليهود والعرب - تعاون يعود بالفائدة على كل المشاركين.

هذا ودعت سيكوي الجمهور الواسع، إلى المساهمة بالضغط على الجامعة، من خلال مواقع التواصل الاجتماعي أو بتوجيه الرسائل الاحتجاجية مباشرة إلى مكتب رئيس الجامعة.