هنية يبعث رسائل لعدد من قادة الدول

نشر بتاريخ: 05/01/2016 ( آخر تحديث: 05/01/2016 الساعة: 22:09 )
هنية يبعث رسائل لعدد من قادة الدول
غزة- معا- بعث اسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اليوم الثلاثاء رسائل عدة رسائل لقادة المنطقة وزعمائها وحثهم فيها على دعم انتفاضة القدس وصمود الشعب الفلسطيني.

وعبر هنية في رسالته إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود عن عظيم شكره لما تقدمه المملكة من دعم للشعب الفلسطيني عامة ولأهل القدس وغزة المحاصرة خاصة.

وأضاف "اليوم يفجر شعبنا انتفاضته الثالثة في ظل حال الأمة المؤلم، وأمام التآمر على القضية والدعم اللامحدود لدولة الاحتلال من القريب والبعيد"، متابعا:" أنه خلال ثلاثة أشهر من الانتفاضة تقدم مئة استشهادي من فتيان شعبنا وفتياته بما يمتلكون من أبسط أدوات القتال، لينيروا الطريق نحو الحرية والعودة والاستقلال".

وقال:" إننا أمام هذه الانتفاضة المباركة التي انطلقت من باحات المسجد الأقصى ومن أزقة القدس وشوارعه، وامتدت إلى كل ربوع الضفة ونقاط التماس في قطاع غزة، نؤمن أن شعبنا المؤمن بربه الواثق من تأييده ونصره وبتأيد المخلصين والصادقين من قادة هذه الأمة لقادر على انتزاع حقه وتحرير مقدساته وأرضه، ودحر عدوه".

وكان هنية بعث رسائل لكل من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الامارات، والشيخ صباح الأحمد صباح رئيس دولة الكويت، والملك عبد الله الثاني بن حسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية.

وتابع نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس:" إنني إذ أتوجه لجلالتكم برسالتي هذه، وفي هذا الظرف بالذات لأثق كل الثقة في استمرار دعمكم بأنواع الدعم المعنوي والمالي والسياسي كافة، وكلي ثقة بتوجيهاتكم لزيادة هذا الدعم، ولتلبية تطلعات شعبنا والذي يمثل مشاركتكم في مشروع تخليص المسجد الأقصى المبارك والقدس المحتلة".

وفي ذات السياق قال هنية في رسالته إلى فخامة رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان:" إن شعبنا ينظر باهتمام إلى الموقف التركي الداعم للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني الذي يعاني في غزة بشكل يومي من الحصار الغاشم وتبعاته".

وأضاف"لقد بذلتم الكثير على مدى هذه السنوات من حكمكم وهي جهود كبيرة نشكركم عليها، والتي كان آخرها أنكم ستقومون بإصلاح بنية كهرباء غزة وإعادة تأهيلها"، مبيناً أن الشعب في غزة لازال يحفظ الكلمة التاريخية لرئيس الشؤون الدينية التركية أ.د. محمد كورماز في زيارته الأخيرة لغزة التي قال فيها" إذا كان الاحتلال يدمر فإن تركيا ستعمر".