Advertisements

كيف توفر لطفلك الامان الاسري؟

نشر بتاريخ: 20/01/2016 ( آخر تحديث: 20/01/2016 الساعة: 14:36 )
كيف توفر لطفلك الامان الاسري؟
بيت لحم - معا - وكالات - الرعاية الابوية جزء مهم في حب ورعاية الطفل. الرعاية الأبوية الجيدة تعطي الدفء، الأمان الأسري، تساعد اطفالكم ليتعلموا قوانين لحياة، مثلا كيفية المشاركة مع الآخرين واحترامهم وكذلك لتطوير الثقة الجيدة بالنفس.

القوانين هي جزء مهم في الحياة اليومية فهي مهمة للتواصل مع الآخرين. لو أن الطفل لم يتعلم كيفية التعامل سوف يجد من الصعوبة التواصل والتكيف مع النمو أو التعامل مع الأطفال الآخرين، سوف يجد الطفل صعوبة في التعلم بالمدرسة وصعوبة التصرف وسوف يكون بذلك محبط وغير سعيد.

من المهم التأكد بأن الطفل يشعر بأمان، بأنه محبوب من الآخرين وله قيمة وأن يعرف التصرف بصورة مقبولة، المهم ايجاد الأستراتيجيات للتعامل مع الطفل وهذه مجموعة من الأفكار:

كن ثابتا: اذا لم تتقيد أنت بالقوانين والتعليمات سوف يتعلم طفلك منك ذلك حتى وأن لم يظهر هذا في بداية الأمر.

كيل المديح للطفل: دع طفلك يعرف عندما يفعل شيئا جيدا وأنك مسرور منه، مثلا داعبهم أو قبلهم وقل لهم كم هم عظماء.

التخطيط للمستقبل: تساعد عندما تعرف أنت وطفلك عواقب بعض الأمر قبل حدوثها . لا تفعل أنت شيئا وتطلب من الطفل أن يفعل غيره.

اشراك الطفل: اجلس مع الطفل وتكلم معه حول التصرفات الجيدة.

كن هادئا: قد يكون ذلك صعبا في ظروف التعامل مع الطفل لكنه يساعد كثيرا ....كن هادئا وواضحا بأوامرك مثل "برجاء أطفئ التلفاز" او "أنه وقت النوم".

كن واضحا مع الطفل: مثلا ضع ألعابك في مكان آخر وتابع النتيجة وكن ايجابيا معه. اذا لم يفهمك الطفل فأنه لن يطيعك، أجعل أمرك قصيرا وبسيطا.

كن واقعيا: ليس من المفروض أن تعطي وعدا بهدية كبيرة أو عقوبة قاسية اذا لم تكن تعرف ما هي النتائج. من المحبب أن تعطي مكافأة بسيطة أفضل من العقوبة.

أهمية علاقتك مع الطفل:
فى الأوقات الصعبة من السهل نسيان أنكما تستطيعا قضاء أوقات طيبة سويا. كل شخص يستطيع انهاء مشاعر الغضب والتوتر لهذا عليك التخطيط لقضاء أوقات ممتعة سويا مع الطفل، مثلا تستطيع أن تلعب معه أو تقراء له او تطبخا سويا لمدة عشر دقائق كل يوم.

ما هي المشاكل والأخطاء:
تجربتك الذاتية (طفولتك) مهمة جدا .اذا كنت أنت عوقبت كثيرا فى الطفولة قد تجد نفسك تفعل نفس الشئ مع الطفل، وقد يكون العكس مما يؤدي الى عدم الوضوح مع الطفل.

إذا لم يوافق الأبوان على تعليمات معينة أو تضادا في تفسير الأشياء قد يؤدي بالطفل الى حصوله على أفكار متعاكسة وعدم معرفة أى التعليمات يجب عليه أن يطيع.
Advertisements

Advertisements