الخميس: 22/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

لجنة السلامة العامة في الخليل تعقد ورشة عمل حول تأثير أبراج جوال على الصحة العامة والبيئة

نشر بتاريخ: 01/11/2007 ( آخر تحديث: 01/11/2007 الساعة: 16:33 )
الخيل- معا- تم عقد ورشة عمل في مقر محافظة الخليل للبحث في تأثير أبراج شركة جوال على الصحة العامة والبيئة ومناقشة آلية العمل المستقبلي والتنسيق المشترك ما بين لجنة العامة وسلطة جودة البيئة من جهة وشركة جوال من جهة أخرى للحد من تأثير أبراج شركة جوال على الصحة العامة والبيئة

حيث شارك في هذه الورشة أعضاء لجنة السلامة العامة ومدير الدفاع المدني في المحافظة العقيد محمود ثوابتة ورئيس بلدية بيت أولا الدكتور محمود العدم والأخ الدكتور عدنان جودة ممثلاً عن سلطة جودة البيئة والدكتور غاندي المناصرة المحاضر في جامعة بوليتكنيك فلسطين ومجموعة من مواطني بلدة بيت اولا بالإضافة إلى طاقم شركة جوال برئاسة المهندس ماهر بروق وحسام حجة ومحمد جعافرة.

افتتح الورشة د. رفيق الجعبري منسق لجنة السلامة العامة حيث رحب بالحضور وأشار إلى ضرورة عقد مثل هذه الورشات منوهاً إلى أن نجاح أي عمل لا يمكن تحقيقه إلى من خلال التنسيق والتشبيك الفعال بين المؤسسات ومؤكداً على ضرورة تطبيق كافة شروط ومعايير السلامة والصحة العامة في كافة المنشآت وخصوصاً في أبراج شركة جوال ومطالباً الشركة بضرورة التنسيق المسبق وإعلام لجنة السلامة العامة في محافظة الخليل قبل البدء بإقامة أو إنشاء أي برج أو محطة تابعة لشركة جوال لضمان توفر كافة الشروط الصحية والبيئية لهذه المحطات والأبراج.

كما تحدث د. عدنان جودة موضحاً آلية عمل سلطة جودة البيئة بخصوص أبراج جوال والمعايير المتبعة في هذه المنشآت ومؤكداً على عدم إعطاء الموافقة لإقامة أي برج تابع لشركة جوال لا بعد استيفائه لكافة الشروط والمعايير الخاصة بالبيئة وموضحاً الفحوصات التي تقوم بها سلطة جودة البيئة بهذا الصدد.

بدوره تحدث د. غاندي مناصرة عن آثار والمخاطر الناجمة عن هذه الأبراج موضحاً أن صحة الإنسان هي أغلى ما نملك ولا يجب التهاون في هذا الموضوع ومؤكداً على ضرورة الرجوع إلى مصادر علمية موثوقة عند الحديث عن الأخطار التي تنتج عن مثل هذه المنشآت وموضحاً طريقة انبعاث الموجات في مثل هذه الأبراج ، وأكد العقيد محمود ثوابتة ضرورة التنسيق الجيد والفعال وضرورة إخبار لجنة السلامة العامة وتزويدها بالخرائط وكتيبات توضيحية حول منشآت شركة جوال في محافظة الخليل وإعلامها المسبق بأي برج تنوي إقامته حتى يتسنى لهذه اللجنة التأكد من كافة الشروط والمعايير الواجب توافرها في المحطة والمكان على حدٍ سواء.
وأكد مندوبي شركة جوال على رفع التوصيات والنقاط التي خرجت إلى المستويات الإدارية العليا في الشركة لمناقشتها والبت بها وإعلام لجنة السلامة العامة في محافظة الخليل بالتطورات على هذا الصعيد.
من جانبه أكد رئيس بلدية بيت أولا على الموقف الثابت له والمؤيد للجنة السلامة العامة في المحافظة بضرورة أخذ موافقتها الأولية لإقامة أي برج في المستقبل ودراسة الأبراج السابقة وضرورة التنسيق في العمل مع لجنة السلامة العامة.

وفي نهاية اللقاء أكد الحضور على كافة النقاط والتوصيات التي جرت بها ورشة العمل وقام د. رفيق الجعبري بدوره بشكر المشاركين على حضورهم وتفاعلهم في هذه الورشة ومؤكداً على أن هذه التوصيات سوف تؤخذ على محمل الجد في محافظة الخليل وسوف تناقش على أعلى المستويات وذلك لضمان أكبر قدر ممكن لسلامة وصحة مواطني المحافظة.