الخميس: 29/10/2020

اعتصام امام مبنى مكتب الداخلية في القدس الاسرائيلي احتجاجا على قرار تجميد طلبات جمع الشمل

نشر بتاريخ: 01/06/2005 ( آخر تحديث: 01/06/2005 الساعة: 16:16 )
القدس - اعتصم العشرات من نساء ورجال القدس يصحبهم عشرات الاطفال من ابنائهم امام مكتب وزارة الداخلية الاسرائيلية في المدينة اليوم ،وذلك احتجاجا على قرار الحكومة الاسرائيلية تجميد بحث طلبات جمع الشمل لمدة ثلاثة اشهر اعتبارا من يوم امس 31/5/2005.
والجدير بالذكر ان طلبات جمع الشمل الوسيلة الوحيدة المتاحة للمواطنين الفلسطينين لجمع شمل عائلاتهم الذين تفرقوا بسبب وجود احد الزوجين في القدس او الضفة الغربية حيث تحظر القوانين الاسرائيلية الاقامة المشتركة في كلا الحالتين باعتبار القدس جزء من دولة اسرائيل حسب قرار ضم المدينة الصادر عن الكنيست حيث اعتبر سكان المدينة المقدسة بموجب هذا القرار مواطنين في الدولة العبرية في حين بقيت زوجاتهم في مناطق الضفة الغربية .
وبقرار اسرائيل تجميد طلبات جمع الشمل يصبح من العسير على هذه العائلات المنقسمة بين الضفة الغربية والقدس محاججة القضاء الاسرائيلي بخصوص هذه القضية الانسانية .
ويذكر ان الكنيست الاسرائيلي كان قد رفض قرار الحكومة تجميد بحث هذه الطلبات واعاد القضية للجنة الداخلية التي بدورها قررت تجميد القضية لمدة ثلاثة اشهر مما اثار حفيظة المواطنين ومنظمات حقوق الانسان .