وحدة التحقيق مع رجال الشرطة الاسرائيلية تحقق مع جندي حرس حدود هدد قريبته بالقتل

نشر بتاريخ: 01/10/2005 ( آخر تحديث: 01/10/2005 الساعة: 00:27 )
معا- ذكرت صحيفة كول هعير الاسرائيلية في عددها الصادر اليوم ان وحدة التحقيق مع رجال الشرطة الاسرائيلية فتحت تحقيقا جنائيا ضد جندي حرس حدود من سكان قرية ابوغوش بتهمة تهديد قريبة له وشخص اخر بالقتل مستغلا خدمته في قوات حرس الحدود .

واضافت الصحيفة ان الجندي مجدي عثمان قد هدد قريبته نريمان عثمان وسائق حافلة يدعى شوقي اسعد بالقتل على خلفية اشتباهه بوجود علاقة غرامية بينهما .

وجاء في لائحة الاتهام ان الجندي مجدي عثمان وبمساعدة قريبه اسماعيل عثمان اعترضوا في شهر ديسمبر 2004 طريق سيارة الفورد التي كان يقودها شوقي وكانت نريمان بصحبته حيث كان يوصلها الى مكان عملها بصفته السائق المناوب في بيت الاباء حيث تعمل وعندها اقترب مجدي الذي كان يرتدي ملابس حرس الحدود الرسمية من سيارة الفورد وفتح الباب صائحا بشوقي " شرطة شرطة" وقام بمصادرة مفتاح المركبة والهاتف الخلوي العائد لشوقي اسعد وعندما حاولت نريمان التحدث اليه بغية اعادة مفتاح المركبة والهاتف دفعها بقوة موجها سلاحه نحوها وهددها بالقتل .

اسماعيل عثمان بدوره طلب من شوقي ان يوضح مدى علاقته بقريبته نريمان وفي حالة امتناعه هدده بانه سوف يطلب من مجدي ان يطلق النار عليه .

وحدة التحقيق قررت اتهام الاثنين بالتهديد بالقتل اضافة الى اتهام مجدي بسوء استغلال منصبه