السبت: 19/09/2020

الرئاسة: مشروع قرار ضم "معاليه أدوميم" سيؤدي لنتائج مدمرة

نشر بتاريخ: 20/01/2017 ( آخر تحديث: 20/01/2017 الساعة: 19:12 )
الرئاسة: مشروع قرار ضم "معاليه أدوميم" سيؤدي لنتائج مدمرة
رام الله - معا - قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة "إن أي قرار إسرائيلي بشأن ضم مستوطنة "معاليه أدوميم"، نعتبره تصعيدا خطيرا، ومرفوضا".
وأضاف أبو ردينة "هذه الخطوة ستنهي أي علاقة بأي مسيرة سلمية، خاصة إذا ما ترافق ذلك مع الحديث على نقل السفارة الأميركية الى القدس، وهذا الإجراء سيؤدي الى مرحلة جديدة، لا يمكن السيطرة عليها".
وتابع: نحذر مرة أخرى من أي إجراءات مخالفة لقرارات الشرعية الدولية، خاصة قرار مجلس الأمن الأخير الذي اعتبر أن الاستيطان غير شرعي في كافة الأراضي المحتلة عام 1967، بما فيها القدس الشرقية"، منوها إلى أنه إذا تجاوزت إسرائيل هذا الخط الأحمر، فإن كل الخطوط الحمر ستصبح في مهب الريح.
وأكد "لا سلام، ولا استقرار، دون إقامة دولة مستقلة على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية".