الثلاثاء: 09/08/2022

التلفزيون الاسرائيلي: هناك تقارب مصري حمساوي وقيادة حماس في دمشق ترفض هدنة هنية وتريد السير على خطى النبي محمد

نشر بتاريخ: 21/12/2007 ( آخر تحديث: 21/12/2007 الساعة: 20:17 )
بيت لحم- حصريا وكالة معا- اعرب محللون اسرائيليون كبار على شاشة التلفزيون الاسرائيلي عن اعتقادهم بأن الفترة الاخيرة تشهد تقاربا مصريا حمساويا واضحا وان هذا ما يثير اهتمام اسرائيل ومتابعتها.

وفي نقاش مستفيض حول اخر تطورات الاوضاع السياسية والعسكرية قال محللون اسرائيليون ان الجيش الاسرائيلي يعتبر ان عرض اسماعيل هنية الهدنة على اسرائيل مرفوض لانه مجرد مصيدة عسل تؤدي في النهاية الى ان تلتقط حماس انفاسها وتسعى لتهريب المزيد من الاسلحة.

المحلل السياسي الاسرائيلي في القناة الثانية ايهود يعاري قال: ان اسماعيل هنية يحاول ان يطرح مبادرة للهدنة مع اسرائيل على اساس تخفيف الحصار الاسرائيلي ووقف عمليات الجيش ضد غزة ووقف الاغتيالات ما اثار نقاشا حادا داخل حركة حماس - نقاش قد لا يظهر للجمهور - حيث يجد ممانعة كبيرة من جانب الجهاز العسكري لحماس ومن قيادة سوريا في دمشق.

وقال يعاري : ان اسماعيل هنية يريد فرض وقف اطلاق الصواريخ على الجهاد الاسلامي الا ان تيارا في حماس يرفض خشية ان يجري تشبيه حماس بأجهزة امن ابو مازن والتي حاولت من قبل منع اطلاق الصواريخ .

ويضيف يعاري ( قيادة حماس في دمشق وقيادة الجهاز العسكري لحماس في غزة تعتبر ان مؤتمر انابولس ومؤتمر باريس لن تقوي ابو مازن سوى بشكل مؤقت وان على حماس ان تصمد اكبر فترة في الحصار ويراهنون علىلا ان ابو مازن هو الذي سيضعف قبلهم وان على حماس ان تسير على خطى النبي محمد عندما صمد في الحصار وجاءه الفرج لاحقا .

اما المراسل العسكري روني دانييل فقال ( ان الجيش الاسرائيلي ينظر الى مبادرة اسماعيل هنية للهدنة على انها مصيدة عسل ولا يصدقها ولا يريد قبولها وان حماس تحاول تقليد النبي محمد من اجل النجاة من الحصار وصولا الى اعداد نفسها بالعتاد وبالكاتيوشا لضرب اسدود لاحقا .

وأضاف دانييل : ان " حرب الجدار" التي يقوم بها الجيش الاسرائيلي تزداد صعوبة كل يوم وانها ستستمر في الاسابيع القادمة وكل دخول اسرائيلي لاراضي القطاع يزداد صعوبة يوما بعد يوم .

وأضاف المحلل العسكري في القناة الثانية : ان الجيش يستطيع بواسطة قوات محدودة العدد ان يواصل حرب الجدار شمال وشرق غزة الا ان اي محاولة لمعالجة امر تهريب السلاح عن طريق حدود رفح يستلوم ولا مناص قوات كبيرة من الجيش وان قيادة المنطقة الجنوبية في الجيش الاسرائيلي تتابع بقلق وجود تقارب ملحوظ بين مصر وبين حماس - وان مصر اذا لا تسارع لمعالجة امر تهريب السلاح فان البديل العسكري سيكون اعادة وقات كبيرة من الجيش الى محور فيلادلفيا . على حد قوله .

ومما قاله دانييل عن المعارك في غزة : ان الجيش لا يقاتل لوحده هناك وانما يعتمد بشكل اساسي على جهاز الشاباك في هذه المعارك وان جهاز الشاباك سيلعب دورا هاما في المعارك ضد حماس وضد فصائل المقاومة في القطاع.