الثلاثاء: 27/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

الجيش الاسرائيلي يصيب فتى فلسطينيا بجراح خطيرة على حاجز بيت فوريك شرق نابلس

نشر بتاريخ: 02/10/2005 ( آخر تحديث: 02/10/2005 الساعة: 10:22 )
نابلس- معا- أصيب فتى فلسطينيا اليوم الاحد برصاص جنود الاحتلال الاسرائيلي عند حاجز بيت فوريك العسكري شرقي نابلس بالضفة الغربية, وأفاد مراسلنا أن الجنود منعوا طاقم الاسعاف الفلسطيني الذي هرع الى المكان من تقديم العلاج للفتى الجريح.

وقال شهود عيان ان جنود الاحتلال المتواجدين على الحاجز أطلقوا النار باتجاه الشاب علاء عبد الجليل خطاطبة ( 16 عاما) من بلدة بيت فوريك شرق نابلس, مما ادى الى إصابته باربع رصاصات في مختلف أنحاء جسده ووصفت حالته بالخطيرة.

وأكد العاملون في اسعاف الهلال الاحمر الفلسطيني الذين هرعوا الى الحاجز العسكري أن جنود الاحتلال منعوهم من تقديم العلاج للشاب الجريح.

وفي ذات السياق إدعت اذاعة الجيش الاسرائيلي أن الفتى الفلسطيني حاول طعن أحد الجنود الاسرائيليين المتواجدين على الحاجز, وأضافت ان الفتى هاجم الجنود بسكين وهو يهتف " الله اكبر" ومن ثم اطلق جندي النار صوبه واصابه بجراح.