الخضري يدعو لإنهاء الصمت الدولي على حصار غزة

نشر بتاريخ: 17/03/2017 ( آخر تحديث: 17/03/2017 الساعة: 12:53 )
غزة - معا - دعا النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار اليوم الجمعة إلى ضرورة انتهاء ما اسماه صمت المجتمع الدولي وعدم اتخاذه قرارات عملية حاسمة تلزم إسرائيل برفع الحصار عن قطاع غزة.

وأكد الخضري في بيان صحفي على ضرورة أن يتحول هذا الصمت، لضغط دولي حقيقي لإنهاء الحصار المخالف لكل الأعراف والقوانين الدولية، مشيرا إلى أن بداية رفع الحصار يكون بإنهاء كل الأزمات الإنسانية الناتجة عن أكثر من عشر سنوات حصار، وثلاث حروب شنتها إسرائيل على غزة، لا تزال آثارها قائمة والمعاناة كبيرة ومتزايدة بسبب بطء عملية الاعمار.

وشدد الخضري على ضرورة تضافر كل الجهود المخلصة الفلسطينية والعربية والدولية لممارسة ضغوط حقيقية على الاحتلال لرفع الحصار، لافتا إلى أن غزة تعاني واقعاً إنسانيا كارثياً، اذ تجاوزت نسبة البطالة ٥٠٪، بالاضافة الى ربع مليون عاطل عن العمل، و٩٧٪ من المياه غير صالحة للشرب، و٨٠٪ يعيشون تحت خط الفقر، ومليون ونصف يتلقون مساعدات إنسانية محدودة لا تكفي لسد حاجاتهم.

وأضاف " أصحاب المصانع وقطاع الأعمال طالهم الحصار، وتسبب بإغلاق حوالي ٨٠ ٪‏ من المصانع بشكل جزئي أو كلي بسبب استهداف إسرائيل للمواد الخام اللازمة لصناعة ووضعها ضمن قائمة طويلة من قوائم السلع الممنوع دخولها لغزة بحجج واهية".

وأضاف الخضري " رغم قسوة الحصار والاحتلال إلا أن غزة تملك كثير من إمكانيات استعادة عافيتها في شتى المجالات، وهذا يحتاج رفع عاجل للحصار والوحدة الفلسطينية".