الجمعة: 12/08/2022

مستوطنون يهود يضرمون النار في مسجد أثري قديم عمره 700 عام جنوب بيت لحم - "معا " تنشر الصور التي تثبت ذلك

نشر بتاريخ: 01/01/2008 ( آخر تحديث: 01/01/2008 الساعة: 19:39 )
بيت لحم - حصريا معا - أكد مزارعون وشهود عيان لمسؤولين في قيادة الحركة الوطنية والبلدية ببلدة الخضر جنوب بيت لحم ان بعض المستوطنين قاموا عصر اليوم الثلاثاء بالاعتداء على مسجد الحميدية في منطقة فاغور التابعة لمدينة الخضر، حيث قاموا باضرام النار في المسجد كاملاً والشروع بهدم سقفه.

واكد المزارعون ان المستوطنين قاموا بجمع 20 صندوقا خاصة بتربية النحل، ووضعوها داخل المسجد واحرقوا والنحل داخل المسجد.

ويعتبر المسجد المذكور معلم اثري قديم وهام حيث جرى ترميمه من قبل اهالي الخضر قبل عامين قبل ان تقوم هيئة الاوقاف الاسلامية بتعيين مؤذن له.

ويؤدي جميع المزارعين القريبين من المنطقة صلاة الظهر والعصر في هذا المسجد فيما يصعب عليهم اداء الصلوات الاخرى فيه بسبب محاذاة المسجد لمستوطنتي العازار وافرات.

وتعقيبا على ذلك استنكر رئيس واعضاء بلدية الخضر واهالي المدينة الاعتداء على المسجد وناشدوا المسؤولين بالتدخل لحماية اماكن العبادة .

وكذلك دعت البلدية في حديث لوكالة" معا" وزارات الاوقاف ووزارة السياحة والاثار للعمل على اعادة ترميم المسجد والمحافظة عليه من اجل تثبيت الموقع والمحافظة على الاراضي المحيطة به.

يذكر أن عمر المسجد اكثر من 700 عام.