أبو ليلى: الانتخابات مخرج من استعصاء انجاز المصالحة

نشر بتاريخ: 19/04/2017 ( آخر تحديث: 19/04/2017 الساعة: 10:14 )
أبو ليلى: الانتخابات مخرج من استعصاء انجاز المصالحة
رام الله- معا- رحب النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بإعلان النائب خليل الحية موافقة حركة حماس على إجراء انتخابات رئاسية وللمجلسين التشريعي والوطني، يبدأ الإعداد لها فورا وخلال سقف زمني لا يتجاوز 3 أشهر.
وقال النائب أبو ليلى إن هذا الاقتراح يمكن أن يشكل مخرجا مناسبا من الاستعصاء الذي تصطدم به محاولات انجاز المصالحة وتنفيذ اتفاقيات إنهاء الانقسام، ويمكن أن يساعد على التقدم نحو إزالة أسباب الانقسام وتوطيد الوحدة الوطنية بعد أن استعصت المحاولات لتشكيل حكومة وحدة وطنية تطبق هذه الاتفاقات. 
وأشار النائب أبو ليلى أن الضمانات التي تضمنها ميثاق الشرف الذي وقعته الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية العام الماضي مع لجنة الانتخابات المركزية، يمكن أن تشكل ضماناً بإجراء انتخابات حرة ونزيهة بالرغم من تباين الأوضاع الأمنية والإدارية في الضفة عنها في قطاع غزة، وأن هذا التباين يجب أن لا يشكل عقبه أمام إجراء الانتخابات بأسرع وقت ممكن.
ودعا أبو ليلى الرئيس محمود عباس إلى المبادرة فورا بإصدار مرسوم رئاسي بالدعوة لإجراء الانتخابات خلال سقف زمني لا يتجاوز 3 أشهر استجابة لما أعلنته حماس بهذا الشأن، وتجاوزا لحالة الدوران في حلقة مفرغة والتي تعاني منها حوارات المصالحة.